امبولي يسقط فيورنتينا وخطوة جديدة لنابولي نحو الوصافة في الدوري الإيطالي

الرئيسية الرياضية

تغلب امبولي على ضيفه فيورنتينا 2-صفر أمس الاحد في المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الايطالي.
على ملعب كارلو كاستيلاني، فشل فيورنتينا في تحقيق الفوز في المباراة السادسة على التوالي بعد ان مني بهزيمته الثانية مقابل 4 تعادلات، متخليا عن الصراع على المركز الثالث المؤهل الى الادوار التمهيدية من دوري ابطال اوروبا مع روما الذي يختتم المرحلة اليوم الاثنين مع ضيفه بولونيا.
وتنازل فريق المدرب البرتغالي باولو سوزا ايضا عن المركز الرابع المؤهل مباشرة الى دور المجموعات من الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) الى انتر ميلان الذي تغلب امس بصعوبة على الوافد الجديد فروزينوني 1-صفر، وبات عليه بعدما توقف رصيده عند 56 نقطة ان يخوض الادوار المؤهلة في هذه المسابقة اذا بقي خامسا حتى نهاية البطولة.
في المقابل ارتفع رصيد امبولي الذي حقق فوزه الاول على فيورنتينا منذ نحو 20 عاما وتحديدا منذ 1997 سواء على ارضه او خارجها (4 تعادلات في 14 مباراة)، الى 39 نقطة وارتقى 3 مرتبات موقتا الى المركز الحادي عشر بفضل مانويل بوتشاريلي (41) والبولندي بيوتر زيلينسكي (88).

وعلى ملعب ساو باولو، اقترب نابولي الذي خاض اول مباراة من دون الهداف الارجنتيني غونزالو هيغواين (30 هدفا) الموقوف 4 مباريات لسوء سلوكه، خطوة جديدة من لقب الوصيف اثر فوزه على ضيفه هيلاس فيرونا صاحب المركز الاخير.
وانتظر نابولي حتى الدقيقة 33 لافتتاح التسجيل بعد تمريرة من السلوفاكي ماريك هامسيك وتسديدة من الاسباني خوسيه كايخون فارتدت الكرة الى مانولو غابياديني الذي تابعها برأسه في الشباك.
وحصل نابولي على ركلة جزاء بعدما تعرض كايخون للخشونة والعرقلة من قبل المدافع الفرنسي صامويل سوبرايان الذي عقوب بالحمراء ايضا، انبرى لها بنجاح لورنتوس اينسينيي  مسجلا الهدف الثاني (45+2).
وفي الشوط الثاني، لم يفوت نابولي فرصة النقص العددي وتوج كايخون جهوده بهدف ثالث بعد ركلة ركنية نفذها المغربي عمر القدوري وتابعها الاسباني بيمناه في الشباك (70).
ورفع نابولي رصيده الى 70 نقطة مقلصا الفارق بينه وبين يوفنتوس المتصدر وبطل المواسم الاربعة السابقة الى 6 نقاط، وبينه وبين روما الثالث ووصيف بطل الموسمين الماضيين الى 7 نقاط.
وعلى ملعب لويجي فيراريس، فاز سمبدوريا على ضيفه اودينيزي بهدفين نظيفين الاول سجله لاعب وسط الاخير الكولومبي بابلاو ارميرو خطأ في مرمى فريقه (58، والثاني بواسطة البرازيلي فرناندو بتسديدة قوية من خارج المنطقة (85).
وعلى الملعب الاولمبي الكبير، فاز تورينو على ضيفه اتالانتا برغامو 2-1.

وافتتح تورينو التسجيل بعد ان مرر الغاني افرييع اكواه كرة بينية الى البرازيلي برونو بيريس في الجهة اليمنى لمنطقة الضيوف وتابعها بيمناه من مسافة قريبة في اعلى الزاوية اليمنى (35).
وفي مستهل الشوط الثاني، ضاعف الارجنتيني مكسيميليانو لوبيز غلة اصحاب الارض بعد تمريرة من برونو بيريس تابعها بيمناه في اسفل الزاوية اليسرى (46).
وقلص اتالانتا الفارق في الدقائق الاخيرة من ركلة حرة نفذها بنجاح لوكا تشيغاريني (82). ا ف ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.