كهرباء دبي ترعى الدورة العاشرة للقمة العالمية لطاقة المستقبل في أبوظبي

الإقتصادية

دبي – الوطن
أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي عن مشاركتها في الدورة العاشرة من القمة العالمية لطاقة المستقبل التي تنظم في العاصمة أبوظبي، وتعد إحدى الفعاليات الرئيسية ضمن “أسبوع أبوظبي للاستدامة. وتشارك الهيئة بصفتها راعي الكفاءة للقمة التي تنظمها “مصدر”، شركة الطاقة المتجددة متعددة الأوجه، في مركز أبوظبي الوطني للمعارض في الفترة من 16 إلى 19 يناير 2017.
وأعرب سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، عن تقديره للدعم غير المحدود الذي تقدمه دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، لمسيرة التنمية المستدامة في الدولة. كما تقدم سعادته بالشكر لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لرعايته الكريمة لفعاليات القمة العالمية لطاقة المستقبل، والتي باتت منصة عالمية لمناقشة أمن ومستقبل الطاقة، وضمان استمرار تقدم مسيرة التنمية والابتكار في قطاع الطاقة المستدامة حول العالم. كما أثنى سعادته على الجهود المبذولة من جانب القائمين على القمة، وأشاد بالعلاقة الاستراتيجية التي تربط هيئة كهرباء ومياه دبي مع شركة “مصدر” كشريك استراتيجي في مجال الطاقة المتجددة، وذلك ضمن رؤية الهيئة في أن تصبح مؤسسة مستدامة مبتكرة على مستوى عالمي.
وقال سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: “يسعدنا مجدداً تقديم الرعاية للقمة العالمية لطاقة المستقبل 2017، التي تعد من أبرز المنصات العالمية التي تناقش تحديات ومستقبل الطاقة، وتشكل منبراً سنوياً يجمع نخبة الخبراء والمختصين لتبادل الأفكار وأفضل الممارسات واستكشاف فرص الاستثمار المتنامية في قطاع الطاقة النظيفة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا التي تعد من الأسواق الواعدة للطاقة المتجددة في العالم. وتنسجم هذه الرعاية مع جهود هيئة كهرباء ومياه دبي لتعزيز صدارة دولة الإمارات العربية المتحدة في الاستثمار بالطاقة المتجددة، حيث تتكامل الجهود المشتركة لتقديم أفضل الخدمات وفق أعلى المستويات والممارسات العالمية، وبلورة حلول مبتكرة في مجال الطاقة تسهم في بناء مستقبل مستدام لأجيالنا القادمة”.
يشارك في “القمة العالمية لطاقة المستقبل” ضمن فعاليات “أسبوع أبوظبي للاستدامة”، نخبة من قادة ورواد القطاعات الاستثمارية والمالية والأكاديمية والصناعية بهدف دفع عجلة الابتكار والحوار والفرص الاستثمارية والتجارية لتطوير ونشر حلول الطاقة المستدامة حول العالم. وقد استقطب المؤتمر والمعرض المصاحب له العام الماضي، نحو 600 شركة تمثل 32 بلداً، وأكثر من 30,000 مشارك من 150 دولة حول العالم.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.