وفد خليجي يزور معرض الشيخ زايد بنادي تراث الإمارات

الإمارات

أبوظبي: الوطن
قام وفد من المملكة العربية السعودية والأمانة العامة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي أمس الثلاثاء بزيارة إلى معرض الشيخ زايد التابع لنادي تراث الإمارات، الذي يبرز المسيرة والسيرة الحياتية للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيَّب الله ثراه”، عبر حياته الحافلة بالإنجازات والإشراقات الكبيرة.
وقد اصطحب الدكتور راشد أحمد المزروعي مدير مركز زايد للدراسات والبحوث وعدد من المسؤولين في النادي الوفد الضيف في جولة بين أقسام المعرض وأجنحته التي تجسد رؤية المغفور له للإنسان والطبيعة، وتعمل على توثيق كل ما يتصل ويتعلق بسموه من أعمال ومبادئ وقيم وأقوال منذ بداية مسيرته التي أعلت شأن دولة الإمارات في زمن قياسي، وجعلتها في مصافّ الدول المتقدمة.
واطلع الوفد خلال جولته في المعرض على عدد من الصور النادرة للمغفور له، وعلى العديد من الأوسمة والشهادات والجوائز التقديرية التي منحت لسموه من رؤساء وملوك الدول ومن المنظمات والهيئات العربية والدولية، إلى جانب العديد من المقتنيات الشخصية التي استخدمها في حياته، كما تجول الوفد بين كافة الأجنحة التابعة للمعرض، ومنها جناح شركة أبوظبي للعمليات البترولية البرية (أدكو)، وجناح البريد، إضافة إلى جناح الشرطة، والتي تصور جميعها تاريخ وتطور هذه المؤسسات وحاضرها الشاهد على مسيرة البناء والتطوير التي أرسى سموه دعائمها، وتبرز إنجازات سموه ودوره الكبير في عملية التنمية الشاملة.
كما تضمنت الجولة الاطلاع على الصور التراثية التي توثق مسيرة العطاء التي قادها الشيخ زايد “طيب الله ثراه” على مدى عقود طويلة من الزمن، وتضمنت كذلك مشاهدة فيلم وثائقي يوضح ما بذله سموه من جهود في سبيل تحقيق التنمية الشاملة للدولة والتي وضعتها في مصاف الدول المتقدمة، إلى جانب التمسك بالتراث، بحيث غدت الإمارات من أبرز الدول التي نجحت في المواءمة الدقيقة بين الأصالة والمعاصرة بصورة تدعو إلى الإعجاب والاحترام، بما وضعها على خارطة الدول المتميزة بنهضتها وتقدمها وبتمسكها بهويتها الوطنية.
وضم الوفد كلا من السيد إبراهيم عبد العزيز الشبانات المستشار في هيئة الخبراء بمجلس الوزراء السعودي، واعتماد صالح السنيدي الأخصائية في إدارة التكامل القضائي والعدلي في الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، واثنين من الباحثين القانونين من وزارة العدل السعودية، إلى جانب الفريق المرافق للوفد من إدارة الفتوى والتشريع في وزارة العدل الإماراتية المستضيفة للوفد، وضم كلا من المستشار الدكتور حمد عبدالله الجابري المدير بالإدارة، والمستشار عبدالله إبراهيم الحوسني مدير إدارة العقود.
وفي ختام الزيارة أشاد المستشار إبراهيم الشبانات بطريقة عرض المقتنيات وما ضمته أروقة المعرض من توثيق يؤرخ للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، عبر حياته الحافلة بالإنجازات والإشراقات الكبيرة، مشيرا إلى أهمية مثل هذا المعرض بما يمثله من نافذة هامة وثرية تطل من خلالها الأجيال الشابة على بعض منجزات قياداتهم، ويتعرفون على ما بناه حكامهم من أجل تحقيق الحياة الكريمة لهذه الأجيال والارتقاء بحياتهم بما يحقق لهم الرفاه والعزة وبما يرفع من شأن الوطن.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.