ألمانيا تمدد مهمة القوات شمالي العراق

دولي

وافق مجلس الوزراء الألماني أمس الأربعاء، على توسيع نطاق مهمة القوات الألمانية في مالي المحفوفة بالمخاطر، فيما وافق على تمديد مهمة التدريب العسكرية في شمال العراق، لمواجهة تنظيم داعش الإرهابي.
ووافقت الحكومة على زيادة الحد الأقصى لعدد الجنود الألمان في مهمة الأمم المتحدة “مينوسما” لحفظ السلام في مالي من 650 جندياً إلى ألف جندي، بالإضافة إلى تزويد القوات بمروحيات وطائرات استطلاع بدون طيار، ويشار إلى أنه يوجد في مالي حالياً نحو 530 جندياً ألمانياً.
وتتركز مهمة القوات الألمانية في مدينة جاو، المعقل السابق للمتمردين. وتختص القوات هناك باستطلاع الأوضاع في المنطقة عبر طائرات بدون طيار. ومن المخطط الآن تزويد القوات الألمانية بمروحيات قتالية وأخرى للنقل لإنقاذ المصابين.
ومن جهة أخرى، وافق مجلس الوزراء الألماني على تمديد مهمة التدريب العسكرية في شمال العراق، حيث يتولى نحو 150 جندياً ألمانياً تدريب قوات مسلحة عراقية ومقاتلين أكراد “بشمركة” لمواجهة تنظيم داعش.ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.