شرطة دبي تنشر ثقافة التعامل مع الأزمات والكوارث بين أبناء الجالية الصينية

الإمارات

دبي-الوطن:
نظمت الإدارة العامة للعمليات بشرطة دبي ممثلة بإدارة الأزمات والكوارث، حملة توعوية تثقيفية للجالية الصينية في إمارة دبي، وذلك ضمن خطة سنوية تستهدف مختلف الجاليات الأجنبية في الإمارة لتعزيز التوعية حول كيفية التعامل مع الأزمات والكوارث، وهو ما يدعم التوجه الاستراتيجي لشرطة دبي في بناء مدينة أكثر أمنا وسلامة.
وفي هذا الشأن، قال الرائد الشيخ ماجد عبد الله المعلا، رئيس قسم إدارة الحدث في إدارة الأزمات والكوارث، ورئيس فريق الحملة، إن هذه الخطوة تهدف لتعزيز توعية المجتمع وتثقيفه حول كيفية التصرف إزاء مواجهة الأزمات والكوارث في حال حدوثها ضمن إمارة دبي، من خلال اتباع إرشادات الأمن والسلامة، مشيرا إلى أن 500 شخص استفادوا من هذه الحملة، ومؤكدا أن هذه البادرة من شأنها تعزيز أمن وسلامة المواطنين والمقيمين في الإمارة وإسعادهم.
وأضاف الرائد ماجد أن الحملة تضمنت توزيع مطويات إرشادية باللغة الصينية على زوار سوق التنين من الجنسية الصينية، بالتعاون مع نقطة شرطة سوق التنين التابعة لمركز شرطة الراشدية، وموضحا أن الحملة اشتملت على معلومات وتعليمات تفصيلية حول كيفية التصرف المناسب أثناء الضباب، وفي حال حدوث عواصف رعدية أو زلازل، أو انقطاع في التيار الكهربائي.
وأكد الرائد ماجد أن الإدارة بصدد إطلاق عدة حملات خلال العام الحالي 2017 بأربع لغات هي الفلبينية والصينية والانجليزية والأوردو، مشيرا أيضا إلى تعاونهم مع شركة نخيل العقارية لنشر وتعزيز ثقافة التعامل مع الأزمات والكوارث، نظرا للاستفادة المتوقعة لأكثر من 350 ألف ساكن ضمن التجمعات السكنية لشركة نخيل العقارية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.