الأزهر الشريف: الإرهاب الغادر لا يراعي حرمة الدماء ويبرأ منه الإسلام

مصر تدين الهجوم الإرهابي في قندهار وتعرب عن تعازيها في شهداء الإمارات

الإمارات

أدانت مصر بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الذي استهدف أمس مقر والي محافظة قندهار وأسفر عن إصابة سفير دولة الإمارات لدى أفغانستان واستشهاد عدد من الإماراتيين المكلفين بتنفيذ المشاريع الإنسانية والتعليمية والتنموية في جمهورية أفغانستان.
وأعربت وزارة الخارجية المصرية في بيان لها عن خالص التعازي لدولة الإمارات في مصابها ولأسر الشهداء .. داعية المولى عز وجل أن يتغمدهم برحمته وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان.
وشدد على أن تلك الأعمال الإرهابية الخسيسة لن تثني الدول العربية عن مكافحة ظاهرة الإرهاب ومساعدة الشعب الأفغاني على استئصالها.
وأكد البيان وقوف مصر حكومة وشعبا مع حكومة وشعب دولة الإمارات في تلك المحنة .. مطالبا المجتمع الدولي بتكثيف جهوده لمواجهة ظاهرة الإرهاب وتجفيف منابع تمويله والجهات الداعمة له من أجل القضاء على تلك الظاهرة التي تستهدف الأمن والاستقرار في مختلف أرجاء العالم.
من جهته أدان الأزهر الشريف بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف دار الضيافة لوالي قندهار وأسفر عن إصابة سفير دولة الإمارات لدى أفغانستان وحاكم قندهار واستشهاد عدد من الإماراتيين المكلفين بتنفيذ المشاريع الإنسانية والتعليمية والتنموية في جمهورية أفغانستان.
وأكد الأزهر الشريف وشيخه الاستاذ الدكتور أحمد الطيب في بيان له أمس ..أن هذه التفجيرات الإرهابية الغادرة لا تراعي حرمة الدماء ويبرأ منها الإسلام وهديه وتعاليمه السمحة .. مشيرا إلى أنها تدل على تجرد مرتكبيها من أبسط معاني الإنسانية خاصة أن الوفد الإماراتي كان في مهمة خيرية وإنسانية لتنفيذ عدد من المشروعات التنموية لصالح الشعب الأفغاني.
وأعرب الأزهر في بيانه عن خالص عزائه لأسر الشهداء ودولة الإمارات قيادة وشعبا .. داعيا المجتمع الدولي إلى ضرورة التكاتف والتصدي لهذا الإرهاب الأسود الذي يهدد أمن الشعوب واستقرارها .. سائلا المولى عز وجل أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته ويلهم أهلهم الصبر والسلوان ويمن على المصابين بالشفاء للعاجل.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.