الشيخة فاطمة: شهداء الامارات الذين سجلوا صفحة مضيئة على طريق المجد

الإمارات

نعت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة شهداء الوطن الخمسة الذين قضوا في عمل ارهابي جبان وقع في ولاية قندهار بأفغانستان وهم يمدون يد العون والمساعدة الانسانية للشعب الافغاني.
وقالت سموها بهذه المناسبة إن شهداءنا الأبرار كانوا مكلفين بتنفيذ المشاريع الإنسانية والتعليمية والتنموية في جمهورية أفغانستان وقد امتدت إليهم يد الغدر وهم في ميدان العمل الانساني ويشهد لهم العالم بأنهم لم يكونوا إلا رسلا للعون والمساعدة لمن يحتاجها.
وشددت على أن دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” وشعبها المخلص والوفي ماضية بخطى راسخة نحو مواصلة التزاماتها الإنسانية وأن الأعمال الجليلة والتضحيات التي يسطرها أبناؤنا الأبرار تمدنا بالعزيمة والإرادة الصلبة والتصميم لقهر قوى الظلام واجتثاث منابع الشر.
وأعربت سموها عن فخر الإمارات بهذه الكوكبة من أبنائها الذين استشهدوا أثناء تأديتهم الواجب في مهمة إنسانية ضمن برامج المساعدات الإنسانية التي خصصتها دولة الإمارات لدعم الشعب الأفغاني.
وعبرت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك عن بالغ تعازيها ومواساتها لأمهات وزوجات وعائلات الشهداء الذين سجلوا بعملهم الانساني صفحة مضيئة على طريق المجد والفداء ولأبناء الامارات طريقا خالدا للسير نحو العمل الانساني ورفع راية الدولة عالية حول العالم .وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.