سعيد بن محمد: شهداؤنا رسل الإمارات للخير

الإمارات

نعى الشيخ الدكتور سعيد بن محمد آل نهيان ببالغ الحزن والأسى شهداء الوطن الأبرار الذين لقوا ربهم إثر الاعتداء الإرهابي الغاشم الذي وقع بمدينة قندهار في جمهورية أفغانستان خلال قيامهم بمهمة إنسانية لدعم الشعب الأفغاني الصديق.
ووصف شهداء الإمارات بأنهم رسل الإمارات للخير قدموا أرواحهم فداء لرسالة سامية قصدوا من خلالها مد يد العون إلى المحتاجين والضعفاء.
وأعرب عن فخر دولة الإمارات قيادة وشعباً بالأدوار الإنسانية الجليلة التي يقوم بها أبناؤها في كل مكان من العالم.. مؤكداً أن الإرهاب الآثم لا يعرف معنى الإنسانية ولا قيمها النبيلة ولا يفرق بين الناس كبيرهم وصغيرهم ولا يميز بين أعمالهم لتطال يده الغاشمة أناسا نذروا أنفسهم للخير ولم يتأخروا في بذل أرواحهم ودمائهم الذكية في سبيل توصيل رسالة سلام وخير للعالم.
وابتهل سموه إلى المولى عز وجل أن يتغمد شهداء الإمارات الأبرار بواسع رحمته ويتقبلهم بين الشهداء الأبرار.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.