يونيليفر تطلق حملة “فرصتي” لتعزيز مواهب تطوير المحتوى المرئي في المنطقة

الإقتصادية

دبي – الوطن
أعلنت شركة يونيليفر أمس عن إطلاق حملة بعنوان “فرصتي” تهدف إلى اكتشاف أفضل مدونة للفيديوهات (Vlogging) في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، وذلك بالتعاون مع منصة “YouTube”.
ستمنح الحملة والتي تستمر على مدى شهرين جائزة نقدية لمدوِّنة الفيديو الفائزة بقيمة 35000 دولار وعقداً لعام واحد كسفيرة علامة يونيليفر التجارية، إضافة إلى فرصة تدريب وحضور ورش عمل من فريق عمل YouTube.
وبالمشاركة مع أربعة من أفضل مدونات الفيديو على YouTube في المنطقة: العنود بدر (Lady Fozaza)، وسفيرة الأمم المتحدة للتغيير هيلا غزال (Hayla TV)، وميمي (Eswara)، وهيفاء بسيسو (Fly With Haifa)، واللواتي سيقمن بمساعدة نجمات التواصل الاجتماعي الصاعدات في كافة مراحل حملة “فرصتي”، تدعو يونيلفير مستخدمات وسائل التواصل الاجتماعي من النساء لتصوير سلسلة من مدونات الفيديو المتمحورة حول أربعة من علاماتها التجارية: “دوف” و”بوندز″ و”صانسيلك” و”ليبتون”.
وعقب نشر الفيديو الخاص بالكشف عن حملة “فرصتي”، سيتم إطلاق التحدي الأول ” العناية بالشعر” مع “صانسيلك” في 8 مارس، والذي سيختبر قدرات التقديم والارتجال لدى المتسابقات، بحيث سيكون مختلفاً تماماً عن طرق تعليم تصفيف الشعر الرائجة.
وستحظى المشتركات الناجحات بفرصة خوض ثلاثة تحديات أخرى فريدة من نوعها، فمع تحدي “أشياء تستحق أن تبقى في الذاكرة” من “بوندز” سيطلب من المتسابقات المؤهلات اختيار عشرة مقتنيات تحمل قيمة خاصة لهنّ لتوضع داخل صندوق ويتم فتحه بعد عشر سنوات من الآن. وبدوره يركز تحدي “يوم بصحبتي” على فنجان من شاي “ليبتون” الأخضر لتسليط الضوء على خيارات الحياة الصحية. ويستخدم تحدي “لحظتي الجميلة” المرتبط بعلامة “دوف” للعناية الشخصية، طريقة “ارسم حياتي” الملهمة من YouTube.
وفي هذا الإطار قالت رئيسة قسم الشراكات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في YouTube ديانا بدار: “أظهرت أرقام العام الماضي ارتفاعاً كبيراً في زيادة نسبة إسهام النساء في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في إنتاج المحتوى المتنوع على YouTube. وهذا أمرٌ يدعو بالفخر بهؤلاء النساء اللواتي بذلن جهداً كبيراً لنشر إبداعهن وأفكارهن الخلاقة في مختلف المجالات كالكوميديا والتدوين عبر الفيديو والأزياء وغيرها من المجالات، من أبرزها مساهمتهن الهامة في تعزيز المحتوى العربي الالكتروني.”


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.