119 منتسبة من مختلف القيادات والإدارات التابعة لـ"الداخلية"

مدرسة الشرطة الاتحادية تحتفل بتخريج دورة الإعداد الأساسي للعنصر النسائي

الإمارات الرئيسية

احتفلت مدرسة الشرطة الاتحادية أول أمس ” الخميس ” بمقرها في الشارقة بتخريج دورة الإعداد الأساسي للمستجدات للعنصر النسائي ” الثامنة” التي استمرت أربعة أشهر بمشاركة 119 منتسبة من مختلف القيادات والإدارات التابعة لوزارة الداخلية.
وقال قائد عام شرطة أم القيوين العميد الشيخ راشد بن أحمد المعلا خلال حضوره حفل التخريج إن الدورة تأتي في إطار خطة التطوير الاستراتيجي لوزارة الداخلية التي تحرص على أن يكون منتسبوها مؤهلين وفق أفضل المعايير العالمية المتقدمة بما يعزز الجهود التطويرية.
و أكد أهمية الدور الذي يضطلع به العنصر النسائي في جميع المجالات موضحا أن المنتسبات أثبتن كفاءة عالية فيما عهد إليهن من مهام في مختلف الإدارات والوظائف في وزارة الداخلية التي نجحت في استقطاب بنات الوطن إلى العمل في المؤسسة الشرطية بعد تأهيلهن وإعدادهن للقيام بمهامهن وواجباتهن الشرطية.
و أضاف إن وجود العنصر النسائي بوزارة الداخلية جاء إيمانا من قيادتنا العليا بأهمية دور العنصر النسائي في مسيرة النهضة والتطوير وعملت على تحقيق العديد من الأهداف حيث اهتمت بإعداد وتأهيل المنتسبات وتدريبهن عسكريا وبدنيا ونقلهن من الحياة المدنية إلى العسكرية وتزويدهن بالعلوم القانونية والشرطية وفق أفضل معايير الجودة والتميز.
و قال إن وزارة الداخلية واحدة من أماكن العمل الجاذبة للمرأة في الدولة كونها توفر للعناصر النسائية بيئة العمل التي تساعد المرأة على الإبداع والتميز وتحقيق ذاتها ما مكنهن من اقتحام جميع المجالات الشرطية التي خاضها الرجال ونجحن في مجالات التحريات والحراسة والأمن والتدريب والخدمات الطبية والتفتيش الأمني وغيرها من المجالات الحيوية التي أثبتن فيها كفاءتهن العالية ومقدرتهن على مواجهة الصعاب .. وعملن في الوقت نفسه بجدارة واستحقاق ما أسهم في تحقيق أهداف الأولويات الاستراتيجية للوزارة.
و وزع العميد الشيخ راشد بن أحمد المعلا يرافقه مدير المدرسة العميد أحمد عبد الله الهاجري الشهادات والجوائز على الخريجات.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.