يركز على القضايا السياسة الراهنة ودعم قطر وتمويلها للتنظيمات الإرهابية

أبوظبي للإعلام” تطلق البرنامج الإخباري “35 دقيقة” على قناتي “أبوظبي” و”الإمارات”

الإمارات

 

أبوظبي: الوطن

 

أعلنت أبوظبي للإعلام عن إطلاق البرنامج الإخباري السياسي “35 دقيقة” والذي تبث حلقاته على قناتي “أبوظبي” و”الإمارات” التابعتين لشبكة قنوات تلفزيون أبوظبي، بمحتوى تفاعلي هادف ومحاكاة مبتكرة للأسلوب الإخباري والتحليلي عبر استعراضه للقضايا السياسية الراهنة، وبخاصة قضية دعم قطر وتمويلها للتنظيمات الإرهابية، وموقف دول الإمارات والسعودية والبحرين ومصر الداعية لمكافحة الإرهاب.
ويقدم البرنامج الذي يطل على المشاهدين في تمام الساعة 7:25 مساءً، يومي الأحد والأربعاء من كل أسبوع، قراءة خاصة حول ما أبرز تناولته الصحافة المحلية والعربية والعالمية فيما يتعلق بقضايا الإرهاب، إلى جانب ما يتناقله رواد ومتابعو وسائل التواصل الاجتماعي في الإطار ذاته.
وقال سعادة الدكتور علي بن تميم مدير عام أبوظبي للإعلام: “إن برنامج 35 دقيقة يندرج ضمن سلسلة البرامج الإعلامية التي أطلقتها أبوظبي للإعلام لمكافحة وفضح الألاعيب الإعلامية التي تحاول قطر بثها بأسلوب مكشوف، حيث نسعى للعمل على إيصال الصورة الحقيقية لما يجري في المنطقة واستعراض التطورات بأسلوب موضوعي ومباشر دون مبالغة”.
وأضاف بن تميم: “لن تتوقف أبوظبي للإعلام عن العمل وفق قيمها التي تضع المحتوى الهادف والحقيقة الكاملة نصب أعينها، فهذه القيم جعلت من هذه المؤسسة الإعلامية اليوم على قدر عالٍ من الاحترافية والمصداقية والسمعة الحسنة بين منافسيها وجمهور متابعيها على مستوى العالم العربي”.
وتابع بن تميم: “إن هذا البرنامج يتوج مسيرتنا المسؤولة تجاه المجتمعات، ويؤكد احترامنا لعقول وآراء المشاهدين، ويرد بمحتواه على المنافحين عن السياسة القطرية، وأولئك الذين يعتقدون أن المشاهد جاهل، ويسهل إقناعه بأسلوب رخيص ومشوه”.
من جانبه، أكد عبد الرحمن عوض الحارثي المدير التنفيذي لدائرة التلفزيون في أبوظبي للإعلام بالإنابة، أن هذا البرنامج يأتي اليوم ليعبر عن النهج الإعلامي الاستراتيجي الذي تتمتع به أبوظبي للإعلام، والمتمثل في تناول وطرح موضوع الإرهاب الذي تمارسه قطر”.
وأوضح الحارثي: “بالأمس بدأنا بالدراما، ثم نجحنا في مجال الإنتاج الوثائقي قبل الوصول إلى إطلاق برامج إخبارية متخصصة تلعب دوراً رائداً في معالجة وتفنيد المواضيع الشائكة والأخبار المغلوطة التي تشغل المنطقة، وبأسلوب تفصيلي”.
وأضاف الحارثي: “سنواصل العمل على تعزيز خطنا المهني والتحليلي، عبر توعية الجمهور والمستمعين بالحقائق وكشف الرسائل المشبوهة”.

تقارير نوعية
ويتضمن البرنامج ثلاث فقرات رئيسية، حيث تتضمن الفقرة الأولى تقارير نوعية عن تطورات الحدث موضوع النقاش والتحليل في الحلقة، بالإضافة إلى استعراض مقتطفات مرئية لشخصيات مؤثرة في مسار تطور الحدث المطروح للنقاش، كما يستضيف البرنامج في تلك الفقرة ضيفاً رئيسياً في الاستوديو والذي يحلل تطورات الحدث، إلى جانب استضافة ضيف آخر عبر الهاتف أو عبر الأقمار الاصطناعية، لتقديم مساهمة نوعية في التحليل.
فقرة الصحافة
ومن جانب آخر، تركز فقرة الصحافة وهي الفقرة الثانية من البرنامج على قراءة وعرض اقتباسات مختارة من الصحف المحلية والعربية والعالمية، والتي تناقش الحدث المثار في الحلقة، كما يستضيف البرنامج صحفياً في الأستوديو للتعليق على ما ورد في فقرة الصحافة من آراء ومعلومات والعمل على تفنيدها بأسلوب موضوعي.
وسائل التواصل الاجتماعي
ويسعى البرنامج من خلال الفقرة الثالثة لمتابعة وتحليل وما تتداوله وسائل التواصل الاجتماعي وروادها ومتابعيها، وطبيعة مساهماتهم سواء التعليقات أو التغريدات أو مقاطع الفيديو والصور المنشورة، وذلك بهدف العمل على إثراء البعد الاجتماعي والنظر إلى القضية أو الحدث موضوع النقاش في حلقة البرنامج.

حلقة 13 أغسطس
وتناقش حلقة يوم الأحد الموافق 13 أغسطس من برنامج “35 دقيقة”، قيمَ القائدِ المؤسسِ المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيَّب الله ثراه”، والتي دعا وحذّر من خلالها إلى رفض الإرهاب ونبذه وداعميه، وهي القيم التي باتت قيماً أصيلة ومتجذرة في المجتمع الإماراتي قيادة وحكومة وشعباً، وجزءاً لا يتجزأ من سياسة دولة الإمارات العربية المتحدة الداخلية والخارجية، الداعية إلى مكافحة الإرهاب، وإلى بسط قيم الاستقرار والتسامح والتعايش السلمي والتنمية ورفاهية الإنسان في العالم أجمع.
فريق العمل
ويقدم برنامج “35 دقيقة” الذي ينتجه مركز الأخبار في قناة أبوظبي، الإعلامي الإماراتي سهيل الزبيدي، بالإضافة إلى مشاركة مجموعة من المذيعين والصحفيين في مركز الأخبار الذي سيتناوبون على تقديم فقرات الصحافة والتواصل الاجتماعي، كما يعمل في إنتاج البرنامج فريق من الصحفيين والمنتجين من مركز الأخبار ومن قسم الإنتاج في شبكة قنوات تلفزيون أبوظبي.

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.