الاتحاد للطيران ومصمم الأزياء الشهير جوليان ماكدونالد يحتفيان بالموضة في أبوظبي

الإقتصادية

 

 

أبوظبي – الوطن
استضافت الاتحاد للطيران ومصمم الأزياء البريطاني الشهير جوليان ماكدونالد، الحائز على وسام الإمبراطورية البريطانية برتبة ضابط، فعالية حصرية احتفاءً بالموضة ليلة أمس في مقر أكاديمية الابتكار والتدريب التابعة للناقلة الوطنية في العاصمة أبوظبي. وتجدر الإشارة إلى أن الاتحاد للطيران أحد رعاة “أسابيع الموضة” السنوية حول العالم التي تشمل 17 أسبوعاً، بالشراكة مع “دبليو أم إي | آي أم جي” (WME | IMG).

وتضمنت الفعالية الحصرية عرضاً لمجموعة من أحدث تصاميم جوليان ماكدونالد، وحضرها خبير الموضة العالمي الشهير كارل بليوكا، ونخبة من الإعلاميين المتخصصين في عالم الموضة وأسلوب الحياة الراقي، وعدد من مصممي الأزياء الإماراتيين والعرب الواعدين، إضافةً إلى مجموعة من الشخصيات المؤثرة الشهيرة إقليمياً على مواقع التواصل الاجتماعي، وممثلي الشركاء من الشركات، وعدد من موظفي الاتحاد للطيران.

واغتنمت الاتحاد للطيران الفرصة لعرض فيلمها الترويجي الجديد عن عالم الموضة “من المدرج إلى منصة العرض”، الذي تم إطلاقه في 7 سبتمبر خلال الليلة الافتتاحية لفعالية “أسبوع نيويورك للموضة: العروض” في مدينة نيويورك. وضم الفيلم القصير ما يزيد عن 17 تصميماً لجوليان ماكدونالد وعارضين وعارضات من “دبليو أم إي | آي أم جي”. ويسلّط الفيلم الضوء على نقاط الالتقاء بين إنتاج عرض أزياء راقٍ والاستعدادات المتبعة لضمان أعلى مستويات السلامة والراحة على متن الرحلة. وتولى إخراج الفيلم المخرج الشهير الحائز على الجوائز “باول باترورث”، ويستعرض الفيلم كذلك بتكامل فريد عدداً من العلامات التجارية العالمية مثل “آي دبليو سي شوفاوسن” (IWC Schaffhausen) للساعات السويسرية الفاخرة، وبي أم دبليو.

وشهدت الأمسية عدداً من الفعاليات المميزة التي كان أبرزها عرضاً للأزياء تألقت فيه العارضات بتصاميم من إبداع عدد من مصممي الأزياء وعلامات الموضة المحلية بما في ذلك “اندماج”، و”تويستد رووتس″، و”تالر مارمو”، وتصاميم للمصممة “نورا حفظي”، ودار أزياء “كيج”، و”عفة”، و”بامبة”، و”يلينا بن دراي”، و”باروني”، و”ديما عياد”، و”مدية الشرقي”، و”سمسم”.

 

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.