الجيش الفيليبيني يقتل 5 إرهابيين في ماراوي

دولي

 

صرح متحدث عسكري بأن قوات فلبينية قتلت خمسة أشخاص يشتبه في أنهم إرهابيين في عملية جرى تنفيذها فجر أمس، مستهدفة مخبأهم في مدينة ماراوي المحاصرة، حيث لقي أكثر من 900 شخص حتفهم في المعارك المستمرة منذ ما يقرب من أربعة أشهر.
وأوضح المتحدث ليفتانت كولونيل جوار هيريرا أن الاشتباك اندلع بعد أقل من 12 ساعة من زيارة الرئيس رودريجو دوتيرتي للمنطقة الرئيسية للمعارك في ماراوي، 800 كلم جنوب مانيلا.
وذكر الجيش أنه بذلك يرتفع إلى 670 عدد المسلحين الموالين لتنظيم “داعش” الإرهابي الذين قتلوا في هذه الأزمة، التي أسفرت أيضاً عن مقتل 147 من قوات الجيش والشرطة.
وقد قَتل المسلحون 45 مدنياً، كما لقي 40 من النازحين حتفهم في مراكز الإيواء بسبب الأمراض.
ويقتصر القتال حالياً على منطقة مساحتها 20 هكتاراً بوسط ماراوي، حيث يجري محاصرة نحو 40 مسلحاً في عدة مباني.
واضطر أكثر من نصف مليون شخص إلى النزوح عن مناطقهم خوفاً من الصراع الذي بدأ في الثالث والعشرين من مايو الماضي، عندما حاولت القوات الحكومية إلقاء القبض على قيادي محلي لتنظيم “داعش” الإرهابي، ما دفع المسلحين إلى شن هجمات متزامنة.ا.ف.ب

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.