تنديد واسع بالاعتداء الإرهابي على الجنود المصريين

الأردن ينكس العلم حداداً على شهداء سيناء

دولي

 

أعلن الديوان الملكي الهاشمي الأردني أمس عن تنكيس علم السارية على المدخل الرئيسي للديوان الملكي من صباح أمس وحتى الساعة السادسة من مساء اليوم نفسه، حدادا على ضحايا الهجوم الإرهابي، بحسب ما أوردت تقارير صحفية رسمية أردنية.
وكان هجوما ارهابيا استهدف امس رتلا للشرطة المصرية بمدينة العريش شمال سيناء اسفر عن شهداء وجرحى في صفوف قوات الأمن.
أدان شيخ الأزهر الشريف الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب بأقسى العبارات الهجوم الإرهابي الآثم الذي استهدف ، رجال الشرطة المصرية أثناء أداء واجبهم الوطني في مدينة العريش بشمال سيناء، ما أسفر عن استشهاد البعض وإصابة آخرين.
وأكد في بيان أن “مثل هذه الأعمال الإرهابية التي تستهدف رجال الشرطة والجيش المصري لن تعيقهم عن القيام بواجبهم في القضاء على الإرهاب، ولن تزيد الشعب المصري إلا إصراراً وعزيمة في مواجهة خفافيش الظلام، ومن يقف خلفهم أو يدعمهم ولن تثني مصر عن المضي قدماً نحو التقدم والاستقرار”.
وتقدم شيخ الأزهر بخالص العزاء إلى أسر شهداء الواجب الوطني، “سائلاً الله تعالى أن يتغمدهم بواسع رحمته وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل وأن يحفظ مصر وشعبها من كل مكروه وسوء”.
كما أدان الدكتور مشعل بن فهد السلمي رئيس البرلمان العربي، “الهجوم الإرهابي الجبان الذي استهدف قوات الأمن المصرية في مدينة العريش بشمال سيناء أثناء قيامهم بواجبهم الوطني، ما أدى إلى استشهاد وإصابة عدد من قوات الأمن المصرية”.
وأكد رئيس البرلمان العربي على تضامن البرلمان مع مصر رئيساً وحكومة وشعباً في حربها على الإرهاب، ورفضه “لهذه الأعمال الإرهابية الجبانة التي تستهدف زعزعة أمن واستقرار مصر وإشاعة الفوضى”، داعيا إلى “ضرورة تكاتف جهود المجتمع الدولي لمواجهة الإرهاب واجتثاثه من جذوره ودحر التنظيمات الإرهابية ومموليها وإفشال مخططاتها الإجرامية والتصدي لجرائمها المشينة”.
وأعرب رئيس البرلمان العربي عن خالص تعازيه للرئيس عبد الفتاح السيسي، وحكومة مصر وللشعب المصري ولذوي الشهداء الذين قضوا في هذا العمل الإرهابي الجبان.وام.وكالات

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.