ضمن إطار الحرص على تعزيز علاقات التواصل مع المجتمع

بلدية مدينة أبوظبي تلتقي سكان “بني ياس – غرب” الاثنين المقبل

الإمارات

 

أبوظبي: الوطن

تلتقي دائرة الشؤون البلدية والنقل – بلدية مدينة أبوظبي يوم الاثنين المقبل 18 سبتمبر الحالي من الساعة السابعة مساء وحتى الساعة التاسعة مساء أهالي منطقة بني ياس/غرب بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين من المؤسسات والدوائر المحلية المعنية وذلك في مبنى مؤسسة التنمية الأسرية في بني ياس ، وتهدف البلدية من هذا الملتقى الاطلاع على احتياجات السكان والتعرف على تطلعاتهم في سبيل توفير كافة سبل الحياة الكريمة للمواطنين والمقيمين.
وأكدت البلدية أن هذا الملتقى يأتي بهدف تعزيز التعاون مع أهالي منطقة بني ياس /غرب في وضع الخطط اللازمة لتطوير الخدمات العامة وتحسين مستوى العيش والمرافق الخدمية في المنطقة، ومن هذا المنطلق تدعو البلدية السكان للحضور والمساهمة في إنجاح الملتقى ولتحقيق الرؤية المشتركة لحكومتنا الرشيدة من خلال تعزيز الشراكة المجتمعية في وضع التصورات الكفيلة بتحسين الخدمات بالشكل الذي يحقق رؤية الحكومة الرشيدة.
وأضافت البلدية أنها تسعى لمد جسور التواصل مع سكان العاصمة وضواحيها والتعرف على احتياجاتهم ومقترحاتهم وبحث الأسلوب الأمثل لخدمتهم وإن هذه الملتقيات تمثل فرصة للحوار الشفاف وإطلاع السكان على الأعمال والمشاريع التي تنفذها في مناطقهم وفي العاصمة عموما والتعريف بأهميتها لتطوير نمط ومستوى الحياة الاجتماعية والاقتصادية في المدينة ، وبالوقت ذاته الاطلاع على احتياجات السكان وأهالي المنطقة وتطلعاتهم والعمل على تجسيدها على أرض الواقع من خلال المشاريع التطويرية ورفع مستوى الخدمات العامة.
ودعت البلدية السكان لتعزيز المشاركة والتواصل مع البلدية مؤكدة حرصها على الانفتاح والتفاعل مع اقتراحات السكان، انطلاقا من رؤية البلدية الهادفة إلى ضمان الحياة الأفضل والبيئة المستدامة لسكان مدينة أبوظبي وضواحيها.
وأشارت البلدية أن الملتقى سوف يستعرض أهم المشاريع الخدمية القائمة حاليا في منطقة بني ياس- غرب بهدف تطويرهما بالشكل الذي يحقق تطلعات واحتياجات الأهالي حسب خطط التنمية الشاملة الأولويات التطويرية للمنطقة ،ومنها الحدائق وشبكة الطرق والمرافق الخدمية العامة، كما سيتناول الملتقى منظومة الخطط المستقبلية والتي تستهدف رفع مستوى الخدمات واستكمال خطط التطوير الشاملة بالشكل الذي يتقاطع مع احتياجات ومتطلبات السكان من العيش الحضاري.

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.