تبحث تغير المناخ وحقوق الإنسان ومكافحة الإرهاب

افتتاح الدورة الـ 72 للجمعية العامة للأمم المتحدة

دولي

 

أكد ميروسلاف لايتشاك رئيس الدورة الـ 72 للجمعية العامة للأمم المتحدة أن هذه الدورة ستركز على اعتماد أول اتفاق بشأن الهجرة وتصديق العديد من الدول على اتفاقية القضاء على الأسلحة النووية واتفاق إنهاء الاعتداء والاستغلال الجنسيين في بعثات حفظ السلام.
وأضاف – في بيانه الليلة الماضية أمام جلسة افتتاح الدورة الجديدة – أن الدورة ستتابع جميع بنود جدول أعمال الأمم المتحدة وستحافظ على الزخم اللازم لتنفيذ وتمويل أهداف التنمية المستدامة.. مشدد على ضرورة تحقيق توازن في آلية عمل الجمعية العامة لمعالجة القضايا الملحة مثل تغير المناخ وحقوق الإنسان ومكافحة الإرهاب.
وأشار إلى أهمية إجراء مناقشات واتخاذ قرارات جيدة .. مؤكدا أنه لن يضيف مزيدا من المبادرات إلى جدول الأعمال ولكن سيسعى إلى تبسيطه.
وقال إنه في بعض الأحيان يمكن أن يكون عمل الأمم المتحدة معقدا للغاية ولكن سبب إنشائها هو مساعدة الذين يسعون من أجل السلام والحياة الكريمة على كوكب مستدام. .
من جانبه هنأ أنطونيو غوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة لايتشاك على توليه منصب رئيس الدورة الـ 72 للجمعية العامة.. لافتا إلى أنهما أجريا مناقشات جيدة خلال الأشهر الأخيرة حول آمالهما المشتركة للدورة الحالية.
وأشاد غوتيريش بالشعار الذي اختاره لايتشاك للدورة الجديدة للجمعية العامة والذي يركز على البشر ويشجع على السعي لتحقيق السلام والحياة الكريمة للجميع في كوكب مستدام.
وقال إن عالمنا يواجه تهديدات خطيرة من انتشار الأسلحة النووية إلى الإرهاب الدولي وتغير المناخ إلى انعدام المساواة بجانب مواجهة تحديات كبرى من الهجرة إلى العواقب غير المقصودة للتقدم التكنولوجي مثل ” الهجمات الإلكترونية” والبشر حول العالم يطالبون عن حق بالتغيير ويتطلعون إلى عمل الحكومات والمؤسسات.
وأضاف أنه على الأمم المتحدة فعل المزيد للتكيف والنجاح في العمل .. موضحا أن هذا هو هدف مقترح الإصلاح الذي ستنظر فيه الجمعية العامة.
وأعرب غوتيريش عن تطلعه للعمل مع رئيس الجمعية العامة وممثلي الدول الأعضاء في هذا المجال لتعزيز دور الأمم المتحدة من أجل تقديم نتائج أفضل للشعوب التي تخدمها المنظمة.
وأكد أن أحد التغييرات الرئيسية يجب أن يكون تمكين النساء والفتيات .. مشيرا إلى خطة العمل التي أصدرها حول تحقيق المساواة بين الجنسين في أنحاء الأمم المتحدة على جميع المستويات.
وناشد الدول الأعضاء لتقديم أسماء مرشحات لشغل مناصب شاغرة في الأمم المتحدة.. مؤكدا أن المساواة بين الجنسين في الأمم المتحدة ستحسن الأداء بها.وام

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.