هيئة المعرفة بدبي تسعى للارتقاء بجودة ومخرجات التعليم

الإمارات

تسعى هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي للارتقاء بجودة ومخرجات التعليم بمختلف مراحله وأشكاله لمواكبة التطور الاقتصادي والاجتماعي الذي تشهده دبي والدولة بما يسهم في مسيرة التحول إلى اقتصاد المعرفة وذلك بإطلاقها مجموعة من المشاريع والمبادرات خلال 2017 التي ستعود بالفائدة على جميع أصحاب الشأن في قطاعي التعليم والتنمية البشرية ومؤسسات القطاع الحكومي والخاص.
ومن أبرز المبادرات التي أطلقتها الهيئة مبادرات “المسح الشامل لجودة حياة الطلبة في دبي “و”معا نرتقي” و”عش العربية” و”معا نعلم” و”أندية سبت دبي” و”100 يوم من الإيجابية” و”1000 فكرة في الخير” و”برنامج محمد بن راشد للطلبة المتميزين” و”مشروع حي الحياة في حتا”.
وتهدف مبادرة “المسح الشامل لجودة حياة الطلبة في دبي” – وهي مشروع مشترك مع حكومة جنوب أستراليا – لقياس جودة حياة طلبة الصفوف الدراسية من الصف السادس إلى التاسع وما يعادلها في المدارس الخاصة في دبي لتوفير معلومات تفصيلية وموثوقة لإجراء تغييرات منهجية إيجابية وإحداث عمليات دمج كاملة لجودة الحياة والإيجابية في الثقافة المدرسية .. فيما تهدف “معا نرتقي” – وهي ملتقيات تنظمها المدارس الخاصة في دبي – لنشر الممارسات الإيجابية المستقبلية بين أوساط المجتمع التعليمي في الإمارة .. بينما تستهدف “عش العربية” نشر أفضل الممارسات في تعليم وتعلم اللغة العربية في المدارس .. أما “مبادرة أندية سبت دبي” تسعى لإثراء مهارات الإبداع لدى طلبة دبي بين / 13 – 16 /عاما خلال أيام العطلة الأسبوعية.
وتعمل مبادرة ” 100 يوم من الإيجابية ” التي أطلقتها الهيئة بالتعاون مع البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية على رس وتشجيع السلوكيات والممارسات الإيجابية لدى طلاب المدارس بشكل خاص والمجتمع عموما .. أما مبادرة” 1000 فكرة في الخير” تضمنت عقد جلسات تصميم أفكار تحت شعار “بصمة_عطاء” التي تتواكب مع عام الخير .
أما برنامج محمد بن راشد للطلبة المتميزين – الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” – يهدف لإعداد جيل إماراتي متميز دراسيا يقوم بعبء التنمية المستقبلية للدولة .. فيما تنفذ الهيئة – في إطار خطة حتا التنموية – “مشروع حي الحياة “الذي يستهدف إتاحة الفرصة لكل طالب في دبي ليتعلم فن الحياة بمختلف جوانبها وتعزيز مهارات القيادة والمثابرة وإظهار الإمتنان والتنمية المستدامة من خلال التواصل مع الطبيعة.
وأبرمت هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي والشبكة الدولية للتعليم الإيجابي إتفاقية أصبحت دبي بموجبها مركز إقليميا للشبكة الدولية ينشر الوعي بالتعليم الإيجابي في المنطقة .. فيما عقدت الهيئة نحو 17 معرضاً للتوظيف قدمت خلالها المبادرات والحوافز الفاعلة التي تشجع المسؤولين في القطاع الخاص في الدولة على الاستثمار في برامج دعم وتدريب وتأهيل المواطنين وإتاحة الفرصة لهم للانضمام للعمل بشركاتهم. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.