مؤشر: نمو قوي لأنشطة شركات منطقة اليورو مع اقتراب نهاية العام

الإقتصادية

أظهر مسح أمس أن نمو أنشطة شركات منطقة اليورو ازدهر بقوة مع اقتراب العام من نهايته بدعم الخطوة التي اتخذها البنك المركزي الأوروبي في الشهر الماضي بالإعلان عن تقليص حوافزه النقدية.
وتجاوز المسح الذي يغطي قطاعي الخدمات والصناعات التحويلية أكثر التوقعات تفاؤلا في استطلاعات الرأي التي أجرتها رويترز مما يشير إلى أن النمو واسع النطاق حيث حققت المصانع ثاني أفضل أداء شهري على الإطلاق.
وسطع نجم منطقة اليورو بشكل مفاجئ على الساحة الاقتصادية في عام 2017 حيث حققت معدلات نمو تجاوزت أقرانها بينما تشير مؤشرات مستقبلية في أحدث مؤشر لمديري المشتريات إلى أن الاتجاه الصعودي ما زال يتمتع بالزخم.
وقفزت القراءة الأولية لمؤشر آي.اتش.اس ماركت المجمع لمديري المشتريات في منطقة اليورو إلى 57.5 في الشهر الجاري وهو أعلى مستوى منذ أبريل نيسان عام 2011 وتجاوزت متوسط التوقعات في استطلاع أجرته رويترز بعدم تسجيل تغير يذكر عن القراءة النهاية لشهر أكتوبر تشرين الأول عند 56.0. ويفصل مستوى الخمسين نقطة بين النمو والانكماش.
وتجاوز مؤشر مديري المشتريات الذي يغطي قطاع الخدمات المهيمن على اقتصاد المنطقة أيضا جميع التوقعات في استطلاع رويترز حيث ارتفع من 55.0 في أكتوبر تشرين الأول إلى 56.2 وهو أعلى مستوى في ستة أشهر وأعلى من متوسط التوقعات بتسجيل بزيادة محدودة للغاية إلى 55.1.
وفي إشارة لنهاية مشحونة للعام زادت شركات الخدمات الأعمال المتراكمة بأسرع وتيرة منذ مايو أيار 2011 حيث ارتفع المؤشر الفرعي من 52.9 إلى 53.3 مما دفع الشركات لزيادة عدد العاملين بأسرع معدل خلال نحو عشرة أعوام.
كما حقق قطاع الصناعات التحويلية أداء أفضل بكثير من جميع التوقعات في استطلاع الرأي، حيث قفز مؤشر مديري المشتريات للقطاع إلى 60.0 من 58.5 وهي ثاني أعلى قراءة منذ بدء تسجيل قراءة المؤشر في يونيو حزيران عام 1997 ليسجل قراءة تتجاوز ذلك فقط في أبريل نيسان عام 2000.
قفز مؤشر يقيس الإنتاج ويندرج تحت مؤشر مديري المشتريات المجمع ليقترب من أعلى مستوى في سبعة أعوام عند 60.8 من 58.8.
ومع ارتفاع الطلبيات الجديدة بأسرع وتيرة منذ أبريل نيسان 2011 زادت الأعمال المتراكمة لدى المصانع وكذلك مخزونات المواد الخام.
………..
بوتين: روسيا ستورد مليون طن من الحبوب للسودان هذا العام
قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لنظيره السوداني عمر البشير في مستهل محادثاتهما بمدينة سوتشي أمس إن روسيا تخطط لتوريد ما يصل إلى مليون طن من الحبوب إلى السودان في العام الحالي.
وقال الكرملين في إطار التحضير للاجتماع إن إمدادات القمح الروسية إلى السودان بلغت 702 ألف طن خلال الفترة بين يناير كانون الثاني وأغسطس آب.
………….
الرئيس السوداني: نريد مناقشة التعاون في الطاقة النووية مع روسيا
قال الرئيس السوداني عمر البشير لنظيره الروسي فلاديمير بوتين أمس إنه يريد مناقشة التعاون في الطاقة النووية مع روسيا.
صرح البشير بذلك قبل محادثات مع بوتين في مدينة سوتشي بجنوب روسيا اليوم.
…………………
وزير: اتفاق أوبك لخفض إنتاج النفط يؤثر على اقتصاد روسيا
قال وزير الاقتصاد الروسي ماكسيم أوريشكين أمس إن النمو الاقتصادي الروسي في أكتوبر تشرين الأول تأثر بالاتفاق العالمي بين أعضاء منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا على خفض إنتاج النفط الخام.
كما أبلغ الوزير الصحفيين أن التضخم السنوي في روسيا تباطأ إلى 2.4-2.5 بالمئة.
……………..
الأسهم الأوروبية تتراجع صباحا في عطلة عيد الشكر بأمريكا
هوت الأسهم الأوروبية في المعاملات المبكرة أمس لتقتفي أثر تداولات أضعف في وول ستريت حيث انخفضت أحجام التداول بفعل عطلة عيد الشكر، وقادت الأسهم البريطانية موجة الخسائر مع هبوط سهم شركة سنتريكا للطاقة بعد إعلان نتائجها.
ونزل المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.3 بالمئة بينما انخفض مؤشر أسهم منطقة اليورو 0.2 بالمئة.
وتراجع المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.5 بالمئة متأثرا بانخفاض أسهم شركتي المرافق سنتريكا وناشونال جريد.
ودفعت نتائج ضعيفة من شركة تيسن كروب المؤشر داكس الألماني للانخفاض 0.4 بالمئة.
وهوى سهم سنتريكا 16.4 بالمئة في المعاملات المبكرة متجها صوب أكبر خسارة يومية له على الإطلاق بعدما فقدت الشركة نحو ستة بالمئة من عملاء الطاقة في أربعة شهور وجاءت توقعاتها لنتائج العام بأكمله دون تقديرات السوق.
وقاد سهم ألتيس للاتصالات قائمة الرابحين في أوروبا حيث قفز 6.4 بالمئة بعد تقرير قال إن مجموعة الاتصالات الفرنسية المثقلة بالديون تدرس بيع شبكة اتصالاتها في جمهورية الدومنيكان.
ونزل المؤشر كاك 40 الفرنسي 0.3 بالمئة عند الفتح.
……………
السعودية تطرح مناقصة لشراء 720 ألف طن من علف الشعير
قالت المؤسسة العامة للحبوب في السعودية أمس إنها طرحت مناقصة عالمية لشراء 720 ألف طن من علف الشعير.
وأضافت أن الموعد النهائي لتلقي العروض في المناقصة هو 24 نوفمبر تشرين الثاني.
وقال أحمد الفارس محافظ المؤسسة إن المناقصة تطلب من الموردين العالميين تسليم الشعير إلى السعودية خلال الفترة بين يناير كانون الثاني وفبراير شباط 2018.
وتطلب المناقصة 12 شحنة حجم الواحدة 60 ألف طن. وقالت المؤسسة العامة للحبوب إن من الممكن أن يزيد حجم الشحنات أو ينقص بنسبة تصل إلى عشرة بالمئة عن 60 ألف طن.
وسيجري توزيع نحو 360 ألف طن بين موانئ المملكة المطلة على البحر الأحمر بينما سيتم تسليم 360 ألف طن بالموانئ المطلة على الخليج.
وتتوقع السعودية، أحدى أكبر مستوردي الشعير في العالم، خفض وارداتها من الحبوب إلى ثمانية ملايين طن في الموسم التسويقي الحالي من 9.1 مليون طن في الموسم السابق في إطار جهودها لإحلال الذرة وفول الصويا محل استهلاك الشعير المحلي.
وفي مناقصتها السابقة لشراء الشعير في الثاني من أكتوبر تشرين الأول، اشترت المؤسسة 540 ألف طن للوصول خلال الفترة بين نوفمبر تشرين الثاني وديسمبر كانون الأول مع تقديم عروض من مناشئ أوروبية ومن البحر الأسود وأمريكا الشمالية والجنوبية وأستراليا.
……………
النفط ينخفض بعد صعود الخام الأمريكي لأعلى مستوى في عامين
تراجعت أسعار النفط أمس مع انخفاض الخام الأمريكي بعيدا عن أعلى مستوى في عامين والذي بلغه في الجلسة السابقة، لكن إغلاق خط أنابيب كيستون وانخفاض مخزونات الوقود استمر في دعم الأسواق على الرغم من المخاوف بشأن زيادة الإنتاج.
و انخفضت أسعار العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 13 سنتا أو ما يعادل 0.2 في المئة إلى 57.89 دولار للبرميل، لكنها ما زالت قريبة من مستوى 58.15 دولار للبرميل الذي بلغته أمس الأربعاء وهو أعلى مستوى منذ 2015.
وبلغت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 63.14 دولار للبرميل منخفضة 18 سنتا أو ما يعادل 0.3 في المئة عن سعر الإغلاق السابق.
وتلقى خام غرب تكساس الوسيط دعما من إغلاق خط أنابيب كيستون الذي يعمل بطاقة 590 ألف برميل يوميا وهو أحد أكبر خطوط أنابيب النفط الخام الممتدة من كندا إلى الولايات المتحدة، وكذلك من انخفاض جديد في مخزونات الوقود التجارية التي جاءت على الرغم من ارتفاع قياسي في إنتاج الولايات المتحدة من النفط.
وانخفضت مخزونات النفط الأمريكية 1.9 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 17 نوفمبر تشرين الثاني إلى 457.14 مليون برميل. وتراجعت المخزونات 15 في المئة من مستوياتها القياسية المسجلة في مارس آذار إلى ما دون مستويات 2016.
وتشهد الأسواق أيضا تقلصا في الفجوة بين المعروض والطلب عالميا بسبب الجهود التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومجموعة من المنتجين المستقلين من بينهم روسيا لكبح الإنتاج.
……………….
الذهب يتراجع بفعل جني الأرباح وسط مخاوف في المركزي الأمريكي من التضخم
تراجعت أسعار الذهب أمس مع إقبال المستثمرين على جني الأرباح بعد صعود المعدن نحو واحد بالمئة في الجلسة السابقة بدعم من بيانات اقتصادية أمريكية ضعيفة ومخاوف بين بعض صناع السياسات في مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) من انخفاض التضخم.
وأظهر محضر آخر اجتماع لمجلس الاحتياطي الاتحادي والذي نشر أمس الأربعاء أن الكثير من صناع السياسات في البنك يتوقعون أنه ينبغي رفع أسعار الفائدة في “الأجل القريب”.
لكن بعض صناع السياسات عبروا عن قلقهم من آفاق التضخم وأكدوا أنهم سينظرون في البيانات الاقتصادية القادمة قبل تحديد توقيت الزيادات الجديدة في أسعار الفائدة.
و نزل الذهب في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1289.88 دولار للأوقية (الأونصة).
وفي العقود الأمريكية الآجلة تسليم ديسمبر كانون الأول تراجع الذهب 0.2 في المئة إلى 1289.70 دولار للأوقية.
والأسواق الأمريكية مغلقة اليوم بمناسبة عطلة عيد الشكر، كما تشهد اليابان أيضا عطلة عامة.
ولامس الدولار أدنى مستوى في شهرين أمام الين وبلغ أدنى مستوياته في شهر أمام سلة من ست عملات رئيسية اليوم.
ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة في المعاملات الفورية 0.4 بالمئة إلى 17.088 دولار للأوقية وانخفض البلاتين 0.6 بالمئة إلى 932.50 دولار للأوقية، بينما نزل البلاديوم 0.1 بالمئة إلى 1002.05 دولار للأوقية.
……………….
الدولار يتكبد خسائر وسط قلق صناع سياسات بالمركزي من تدني التضخم
لامس الدولار أدنى مستوى في شهرين مقابل الين أمس حيث هوى بعدما أظهر محضر أحدث اجتماع لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أن بعض صناع السياسات قلقون من استمرار تدني مستوى التضخم مما يشكل ضربة لمؤيدي تشديد السياسة النقدية.
ونزل الدولار إلى 111.07 ين وهو أدنى مستوى منذ 18 سبتمبر أيلول. وصعد الدولار عن هذا المستوى في وقت لاحق وبلغ في أحدث المعاملات 111.29 ين مرتفعا 0.1 بالمئة عن الجلسة السابقة.
وكانت التعاملات أكثر هدوءا من المعتاد مع إغلاق الأسواق المالية اليابانية بسبب عطلة عامة. كما ستغلق الأسواق الأمريكية بمناسبة عطلة عيد الشكر.
وكان الدولار انخفض نحو 1.1 بالمئة مقابل الين أمس الأربعاء وهو أكبر انخفاض يومي له منذ منتصف مايو أيار.
وتراجع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة عملات لأدنى مستوى خلال شهر عند 93.160 في وقت سابق أمس ثم قلص المؤشر خسائره ليسجل 93.216.
وصعد اليورو 0.1 بالمئة إلى 1.1830 دولار مقتربا من أعلى مستوى خلال شهر عند 1.1862 دولار الذي سجله الأسبوع الماضي.
ومع تراجع الدولار إثر إعلان محضر اجتماع المركزي الأمريكي صعدت غالبية عملات الأسواق الآسيوية الناشئة بما في ذلك اليوان الصيني.
ولامس الدولار السنغافوري لفترة وجيزة أعلى مستوى في شهرين عند 1.3462 دولار بعدما أظهرت بيانات نمو اقتصاد سنغافورة بأسرع وتيرة في نحو أربعة أعوام في الربع الثالث من العام بما يتماشى مع بيانات نمو قوية في غالبية أنحاء آسيا.
…………….
الخام الأمريكي يرتفع لأعلى مستوى في عامين عند تسوية التعاملات
ارتفع النفط إلى أعلى مستوى في عامين عند تسوية تعاملات بعد إغلاق واحد من أكبر خطوط أنابيب الخام القادمة من كندا مما قلص الإمدادات التي تحصل عليها الولايات المتحدة.
وقد يحتاج خط أنابيب كيستون البالغة طاقته 590 ألف برميل يوميا لأسابيع قبل أن يستأنف ضخ الخام.
وجرت تسوية العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي على ارتفاع قدره 1.19 دولار يعادل اثنين بالمئة إلى 58.02 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى منذ يوليو تموز 2015 بفعل مخاوف تقلص الإمدادات نتيجة لإغلاق خط كيستون.
وفي وقت سابق من الجلسة ارتفع الخام إلى 58.09 دولار وبدد بعض مكاسبه في وقت لاحق بعدما أظهرت بيانات حكومية أسبوعية أن مخزونات الخام انخفضت 1.9 مليون برميل، وهو ما يقل عن التوقعات التي جاءت في تقرير معهد البترول الأمريكي أمس الثلاثاء.
وارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت في التسوية 75 سنتا، أو 1.2 بالمئة، إلي 63.32 دولار للبرميل.
وزادت شركات الطاقة في الولايات المتحدة هذا الأسبوع عدد منصات الحفر النفطية، حيث ارتفع عددها الشهري للمرة الأولى منذ يوليو تموز. وقالت بيكر هيوز لخدمات الطاقة اليوم إن شركات الحفر أضافت تسع حفارات في الأسبوع الذي انتهى في 22 نوفمبر تشرين الثاني، ليرتفع العدد الإجمالي للمنصات إلى 747 منصة.
……………
ارتفاع متوسط العائد على أذون خزانة مصرية لأجل 6 أشهر وعام
أظهرت بيانات من البنك المركزي المصري أن متوسط العائد على أذون خزانة لأجل ستة أشهر وعام أصدرتها مصر ارتفع في عطاء أمس.
وارتفع متوسط العائد على الأذون لأجل 182 يوما إلى 18.642 في المئة من 18.534 في المئة في العطاء المماثل السابق، بينما صعد العائد على الأذون لأجل 364 يوما إلى 18.015 في المئة من 17.825 في المئة في العطاء السابق.
………….
ارتفاع تدفقات نفط كردستان العراق لكنها تظل دون نصف مستواها الطبيعي
زادت تدفقات النفط من إقليم كردستان العراق خلال الشهر الأخير إلى أعلى مستوياتها منذ أثرت الأزمة في العلاقات مع الحكومة المركزية ببغداد سلبا على الإمدادات، لكن إجمالي الكميات ما زال يقل نحو النصف عن المستوى المعتاد للصادرات.
وقال مصدر ملاحي إن تدفقات النفط زادت إلى نحو 270 ألف برميل يوميا أمس الأربعاء واليوم الخميس من معدل يتراوح بين 200 ألف و230 ألف برميل يوميا سُجل خلال الشهر الأخير. وقبل الأزمة كانت التدفقات تبلغ في المعتاد نحو 600 ألف برميل يوميا.
وقال المصدر “إنها زيادة في الضخ لعوامل فنية. إجمالي التدفقات ما زال دون المستوى الطبيعي بكثير”.
…………..
“المركزي المصري” يستهدف خفض معدل التضخم لـ13%

أكد طارق عامر محافظ البنك المركزي، أن إجراءات خفض التضخم تسير وفق معدلاتها المستهدفة ,وتوقع أن ينخفض مستوى التضخم إلى 13% منتصف عام 2018، لافتا إلى تراجعه بنسب ملحوظة بداية 2018.
جاء ذلك في تصريحات للصحفيين على هامش أعمال المؤتمر السنوي لاتحاد المصارف العربية الذي انطلق اليوم الخميس بالعاصمة اللبنانية بيروت، في حضور رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريرى.
وأوضح “عامر” أنه تجرى حاليا دراسة بين البنك المركزي ووزارة المالية والمجلس الأعلى للمدفوعات، لإصدار”كارت” ذكى لجميع أنواع الدعم المقدمة من الحكومة.
وقال: إن كاجميع المؤشرات تؤكد أن هناك تحسنًا في ميزان المدفوعات، مضيفًا الأسعار متروكة للعرض والطلب ولا أحد يستطيع استغلالها في التربح، مشيرا إلى أن الاحتياطي النقدي الحالي لدى البنك المركزي يعد أعلى من المعدلات العالمية.
وعن تغييرات سعر صرف الدولار خلال الأيام القليلة الماضية، قال: إن تحركات الدولار ترجع إلى التدفقات اليومية للبنوك سواء كانت كبيرة أو صغيرة، مشددًا على أن سعر الدولار يخضع لقوى العرض والطلب.
…………..


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.