فيتل يتفوق على هاميلتون في الجولة الأولى من تجارب سباق أبوظبي

الرئيسية الرياضية

سجل الألماني سيباستيان فيتل سائق فريق فيراري أسرع زمن في جولة التجارب الحرة الأولى لجائزة أبوظبي الكبرى السباق الختامي لموسم بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات بينما حل لويس هاميلتون سائق مرسيدس وبطل العالم في المركز الثاني يوم الجمعة.
الألماني سيباستيان فيتل سائق فريق فيراري يحتفل بفوزه في سباق جائزة البرازيل الكبرى للسيارات يوم 12 نوفمبر تشرين الثاني 2017. تصوير: باولو ويتيكر – رويترز.
وتختلف الجولة الأولى من التجارب التي تقام خلال ساعات ما بعد الظهر وفي درجة حرارة مرتفعة عن بقية التجارب والسباق ذاته الذي يبدأ في آخر ساعات النهار وينتهي بعد الغروب بعد يوم الأحد.
وحقق فيتل، صاحب المركز الثاني في البطولة التي حسمها هاميلتون قبل سباقين، أسرع لفة على حلبة مرسى ياس مسجلا دقيقة واحدة و39.006 ثانية باستخدام إطارات فائقة النعومة بينما حقق هاميلتون دقيقة واحدة و39.126 ثانية.
وتوج كل من هاميلتون وفيتل ثلاث مرات في أبوظبي بينما لم يحقق فيراري الفوز بالسباق من قبل.
وتأخر الهولندي ماكس فرستابن (20 عاما) سائق رد بول بفارق 0.28 ثانية عن هاميلتون ما يزيد من احتمالية أن يشهد السباق منافسة ثلاثية على الأقل حيث تفوق فرستابن على كيمي رايكونن سائق فيراري وفالتيري بوتاس سائق مرسيدس.
ويسعى هاميلتون لفوزه العاشر هذا الموسم بينما يأمل فيتل، المتوج في سباق البرازيل قبل أسبوعين، في إنهاء العام بانتصاره السادس.
وشارك البريطاني الشاب جورج راسل في التجارب الأولى فقط بدلا من زميله في فورس انديا استيبان أوكون وحل في المركز 11 بدلا وتأخر عن زميله الآخر المكسيكي سيرجيو بيريز الذي احتل المركز السادس.
وشارك راسل أيضا في التجارب الأولى في البرازيل ويبدو أنه سيكون له دور كسائق بديل في المستقبل.
ومع حسم لقبي السائقين والصانعين باقتناص مرسيدس لقب الصانعين للعام الرابع على التوالي في تكساس الشهر الماضي لجأت معظم الفرق لاستغلال التجارب كاختبارات مبكرة للعام المقبل 2018.
وقام البعض بتجربة نظام ???’???هالو???’??? لحماية رأس السائق الذي سيستخدم بداية من العام المقبل. وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.