طرق دبي تؤكد انخفاض مخالفات مشغلي ومستخدمي وسائل النقل البحري

الإمارات السلايدر

دبي-الوطن

أكدت هيئة الطرق والمواصلات وجود انخفاض ملحوظ في عدد المخالفات بين كل من مشغلي ومستخدمي العبرات المائية، التي تلقى رواجا من قبل الجمهور ومنهم من يستخدمها في تنقله اليومي، بالإضافة إلى السائحين الباحثين عن الرموز التراثية لإمارة دبي.
وقال عبدالله المهري، مدير إدارة رقابة أنشطة النقل في مؤسسة المواصلات العامة في الهيئة: إن قسم رقابة النقل البحري التابع للإدارة أطلق مبادرتين واحدة لتغيير اللوحات الإرشادية للعبرات التراثية، والثانية لتوعية مشغلي العبرة التراثية بمدى أهمية معدات السلامة، بالإضافة إلى عدة حملات شملت جميع وسائل النقل البحري وإجراءات الأمن والسلامة فيها ونشر التوعية بين مشغلي ومستخدمي وسائل النقل البحري
وأوضح، بأن المبادرات والحملات تمحورت حول التدقيق على معدات الأمن والسلامة بالمحطات، ومعدات الأمن والسلامة بالباص المائي، والفيري ، والتاكسي المائي، والعبرات بجميع أنواعها، مؤكدا حرص مؤسسة المواصلات العامة المستمر على تحسين أداء وسائل النقل البحري في إمارة دبي، وذلك من خلال إطلاق عدد من المبادرات والحملات الميدانية التوعوية منها والتفتيشية على وسائل النقل البحري لأجل تحسينوتطوير الخدمات المقدّمة للجمهور من مختلف شرائح المجتمع، وأن وسائل النقل البحري التابعة لهيئة الطرق والمواصلات، تمثل ركائز مهمة في تكامل منظومة النقل الجماعي في إمارة دبي وشريانا حيويا للبنى التحتية في الإمارة خاصة مع افتتاح قناة المائية التي أصبحت تمثّل الوجه الجديد للإمارة بما تحمله من نقلة نوعية وأهمية استراتيجية في مجال النقل البحري السياحي وتكامله مع الخدمات الحيوية الأخرى في المدينة باعتبارها مركزا عالميا مرموقا للأعمال والاستثمارات في مختلف القطاعات الاقتصادية والتجارية والسياحية والمالية والخدمية وغيرها من القطاعات الحيوية الأخرى.
الجدير بالذكر أن وسائل النقل البحري التابعة للهيئة تشمل العبرات بمختلف أنواعها والباص المائي والتاكسي المائي وفيري دبي وتتمتع بوجود بنى تحتية مشيّدة وفق أرقى المعايير العالمية تتمثل في المحطات المنتشرة في إمارة دبي، منها (9) محطات على قناة دبي المائية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.