شرطة دبي تطلع نظيرتها في رأس الخيمة على تجربتها في مجال حقوق الإنسان

الإمارات

دبي: الوطن

استقبل العقيد الدكتور سلطان الجمال مدير مركز مراقبة جرائم الاتجار بالبشر في الإدارة العامة لحقوق الإنسان في شرطة دبي وفدا من القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة برئاسة العقيد ركن يوسف سالم محمد بن يعقوب مدير إدارة المهام الخاصة، وبحضور العقيد عارف أهلي مدير إدارة الشؤون الإدارية في الإدارة العامة لحقوق الإنسان، وعدد من الضباط والأفراد من كلا الجانبين، وذلك بهدف اطلاع وفد شرطة رأس الخيمة على تجربة شرطة دبي الرائدة في مجال حقوق الإنسان، وجهودها الأمنية والاجتماعية لحفظ وحماية حقوق كافة فئات وشرائح المجتمع وفق القوانين المعمول بها.
ورحب العقيد الدكتور سلطان الجمال بالوفد، مؤكدا حرص شرطة دبي على نقل خبراتها وتجاربها للقيادة العامة لشرطة رأس الخيمة ولكافة المؤسسات والدوائر الأخرى، لما في ذلك من أثر طيب وفعال في الارتقاء بأداء ومستوى الخدمات، وإحداث تطوير في العمل الحكومي وفق أفضل الممارسات.
واستهل العقيد الجمال حديثه حول مركز مراقبة جرائم الاتجار بالبشر والجهود التي يبذلها القائمون عليه في مكافحة هذه الجريمة اللاإنسانية، وتعاون شرطة دبي مع الجهات المعنية داخل وخارج الدولة لجعل بيئة الإمارات طاردة لهذه النوعية من الجرائم، مؤكدا أن الإدارة العامة لحقوق الإنسان حريصة على تطبيق القانون حتى مع المجرمين والخارجين عن القانون، وعدم انتهاك حقوقهم الإنسانية سواء أثناء القبض عليهم أو بعدها.
بدوره، وجه العقيد ركن يوسف بن يعقوب شكره الجزيل إلى شرطة دبي على استضافتهم، مؤكدا أن تجربتهم سباقة ورائدة في مجال حقوق الإنسان، مضيفا أن الهدف من الزيارة هو الاطلاع على كافة الإجراءات والقوانين المعمول بها في شرطة دبي في مجال حقوق الإنسان، وتطبيقها للقانون وحمايتها لحقوق الأفراد الإنسانية سواء كانوا من فئة الضحايا أو المجرمين.
وقدم مديرو الإدارات الفرعية في الإدارة العامة لحقوق الإنسان شرحا حول الهيكل التنظيمي لكل إدارة وأقسامها ومهام عملها، فأوضح العقيد الدكتور أحمد المنصوري مدير إدارة الشؤون القانونية في الإدارة العامة لحقوق الإنسان، مهام إدارة الشؤون القانونية وأقسامها المتمثلة في قسم القوانين والقضايا، قسم العقود والاتفاقيات، قسم الاستشارات القانونية، قسم الادعاء الشرطي، موضحا أنهم يبذلون جهودا في التوعية بالقوانين والتشريعات الخاصة بالعمل الشرطي والموارد البشرية للعسكريين والمدنيين، وقانون العقوبات والإجراءات الجزائية بهدف نقل وتسهيل المعرفة القانونية للمختصين العاملين في المجال حفاظا على حقوقهم وحقوق الآخرين أيضا.
ثم تناول المقدم إسحاق أحمد مدير إدارة حماية الحقوق والحريات في الإدارة العامة لحقوق الإنسان، أقسام الإدارة وهي قسم التظلمات وقسم الخدمات الإنسانية، وقسم الشكاوى العامة. كما تحدثت الأستاذة فاطمة الكندي مدير إدارة حماية الطفل والمرأة بالوكالة، عن أقسام الإدارة ودور كل منها في حماية وحفظ حقوق شرائح المجتمع، موضحة أن الإدارة تتكون من قسم الدعم الاجتماعي وقسم حماية الطفل وقسم حماية المرأة وقسم الوعي والتثقيف.
وفي ختام الزيارة، تبادل الجانبين الدروع التذكارية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.