شهد تميّز اللاعبين في نهائيات فئة الحزام الأسود

اليوم الثاني والختامي من جولات أبوظبي جراند سلام العالمية للجوجيتسو في أبوظبي

الرئيسية الرياضية

أبوظبي، الوطن
شهد اليوم الثاني من جولات أبوظبي جراند سلام العالمية للجوجيتسو التي تقام في أبوظبي نزالات محتدمة وقوية بين نخبة من أفضل اللاعبين في العالم في نهائيات فئة الحزام الأسود. ونجح ريكاردو إيفانجيليستا بالتغلّب على ني ناسيمينتو جونيور بقرار الحكم في النزال الأقوى على الإطلاق في نهائيات فئة الأساتذة 1 وزن 110 كج، كما تمكّن جواو مياو من انتزاع الذهبية في فئة الكبار وزن 62 كج أمام هياغو جورج.
وانطلقت فعاليات اليوم الثاني بحضور سعادة حسين ابراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم الإماراتي، وسعادة اللواء محمد خلفان الرميثي رئيس الهيئة العامة للرياضة، وسمو الشيخ طحنون بن زايد بن سلطان آل نهيان، وسعادة عبد المنعم السيد الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي للجوجيتسو النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجوجيتسو، وباناجيوتيس ثيودوروبولوس رئيس الاتحاد الدولي للجوجيتسو، وسعادة عارف العواني أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي، وحضرة السيد أحمد الخياط رئيس اتحاد البحرين للجوجيتسو وسعادة محمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو والسيد يوسف البطران عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو.
وأكد معالي اللواء محمد خلفان الرميثي قائد عام شرطة أبوظبي رئيس الهيئة العامة للرياضة “أن لعبة الجوجيتسو تخطت مراحل التقييم والإشادة، لأنها وصلت بالفعل إلى العالمية، وقدمت تجربة مفيدة لكل الرياضات الأخرى، بأنه لا مجال للمستحيل، وأن الدعم الذي تقدمه الدولة للرياضة يمكنه أن يتحول إلى انجازات وألقاب وميداليات على منصات التتويج إقليمياً وقارياً وعالمياً، ولا سيما أن الدولة تدعم كل الرياضات.”
وقال الرميثي: “نحن فخورون بأن رياضة الجوجيتسو أصبحت مرتبطة بدولة الإمارات أكثر من أي دولة أخرى في العالم، وهذا ما كان ليتم لولا الدعم الذي تحظى به من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والمتابعة الحثيثة من سعادة عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحاد، وكل اعضاء مجلس الإدارة، وفي ظني أن خير الإمارات في هذه اللعبة لم يقتصر على الإمارات فحسب، ولكنه فاض على كل دول العالم، حيث انتشرت لعبة الجوجيتسو بفضل جهود الإمارات في مختلف دول آسيا، وأيضاً في مختلف قارات العالم، وأصبحت أبوظبي هي عاصمة الجوجيتسو العالمية، كما أنها أصبحت المقر الرسمي للاتحاد الدولي للجوجيتسو. ”
وقد صرّح السيد بانايوتيس ثيودوروبولوس، رئيس الاتحاد الدولي للجوجيتسو قائلاً: ” لقد حققت هذه البطولة نجاحاً باهراً في عاصمة الجوجيتسو أبوظبي. من المذهل فعلاً أن نشهد الجهود التي تبذلها أبوظبي لرفع مستوى رياضة الجوجيتسو وتعزيز انتشارها بسرعة وبشكل احترافي في مختلف أنحاء العالم، ويسرّني أن أشهد على النمو المتواصل لهذه الرياضة سنةً تلو الأخرى. كما أتوجّه بالشكر لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان على رعايته لهذه الرياضة ورؤيته التي ساهمت بالنهوض برياضة الجوجيتسو إلى مصاف العالمية. إنّه لفخر كبير لنا أن نحظى بدعمه الكبير وإرشاده الحكيم.”
وأشاد عارف العواني أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي بالنتائج المبهرة التي حققها أبناء وبنات اللإمارات في بطولة أبوظبي جراند سلام، وفي كل المحافل القارية والعالمية، وأكد أن انجازات الجوجيتسو تدعو إلى الفخر، وأن اتحاد الجوجيتسو يقدم عملاً رائعاً قادراً على الاستمرار والتطور، وأن تجربة الجوجيتسو يمكن اعتبارها نموذجاً يحتذى به لكل الرياضات الأخرى الراغبة في التطور والوصول إلى العالمية.
وقال: “النجاحات التي تحققها رياضة الجوجيتسو سواء في تنظيم البطولات، أو تحقيق الألقاب وحصد الميداليات، كلها تنسجم مع توجهات مجلس أبوظبي الرياضي، التي تستهدف الدعاية للعاصمة باعتبارها قبلة للأحداث الرياضية، وأنا أقول بأن اتحاد الجوجيتسو من أهم المؤسسات التي تحقق رؤية مجلس أبوظبي الرياضي، ونحن نتوجه بالشكر للاتحاد برئاسة سعادة عبدالمنعم الهاشمي لأن عملهم واضح للجميع، ويبرز الوجه الحقيقي للابداع والتميز”.
وعن إقامة كل فعاليات الجوجيتسو تحت مظلة عام زايد قال: “عام زايد والعمل تحت مظلته يجب أن يكون شعار لكل القطاعات، وفي ظني أن الجوجيتسو تفاعل سريعاً مع هذه المبادرة، من منطلق وعيه بالدور القيمي والأخلاقي الذي يقوم به، ولا سيما أن تأثير لعبة الجوجيتسو دخل كل البيوت تقريباً، ونحن نقول بأن كل تطور في كل مجال ناتج عن البذرة التي وضعها القائد والمؤسس في كل المجالات والقطاعات.”
وعبقت أجواء مبادلة أرينا في مدينة زايد الرياضية بالحماسة والتشويق على وقع هتافات الجماهير التي فاق عددها 1500 متفرّج توافدوا إلى مبادلة أرينا لتشجيع نجومهم المميزين وخاصةً في فئة الحزام الأسود.
وتعليقاً على فوزه بالذهبية، صرّح ريكاردو إيفانجيليستا قائلاً: ” أشعر بسعادة كبيرة لفوزي بالميدالية الذهبية اليوم؛ إنّه لشعور مميّز أن أتمكّن من الفوز في واحدة من أفضل بطولات الجوجيتسو العالمية على الإطلاق. أتوجّه بالشكر لفريقي ومدربي وخاصة للمشجعين في أبوظبي الذين أشعلوا الأجواء بهتافاتهم الحماسية. لست واثقاً بعد من مشاركتي في جراند سلام لندن، ولكنني أتمنّى أن أتمكّن من المشاركة.”
وقدّم جواو مياو، أحد أفضل لاعبي الجوجيتسو في فئة الحزام الأسود في العالم أداءً مذهلاً تميّز بالتقنيات والمهارات المتطوّرة ونجح بإثارة حماسة الحشود فضجت مبادلة أرينا بهتافاتهم بعد أن تغلّب على زميله هياغو جورج من فريق سيسيرو كوستا في نهائيات فئة الكبار وزن 62 كج للحزام الأسود.
وتعليقاً على فوزه، قال جواو مياو: ” أولاً أشكر اتحاد الإمارات للجوجيتسو وأهنّئه على هذا التنظيم الرائع للبطولة، ويسرّني جداً أن أحقق الفوز في هذا الصرح العالمي. كما أتطلّع للعودة إلى أبوظبي من جديد والمشاركة في بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو التي ستقام في شهر أبريل القادم.”
كما نجح لاعبو الإمارات بتقديم أداء رائعاً في هذه البطولة والفوز ب152 ميدالية: 50 ذهبية، 50 فضية و52 برونزية.
وصرّح اللاعب الإماراتي عمر الفاضلي، عقب فوزه بالميدالية الذهبية في فئة الحزام الأزرق للكبار رجال وزن 62 كج قائلاً: ” : “أولاَ أشكر الله، واتحاد الإمارات للجوجيتسو وزملائي في الفريق والمدربين في أكاديمية أجيال على دعمهم الكبير. أنا أشعر بسعادة كبيرة وحماسة بالغة لفوزي بالذهبية في هذه البطولة الضخمة، وأود أن أهدي هذه الميدالية لجميع عشاق الجوجيتسو في أبوظبي.”

في حال لم تتمكنوا من متابعة فعاليات البطولة مباشرة، يمكنكم مشاهدتها لاحقاً على القنوات الشريكة التالية التي ستقوم بإعادة بثها خلال الأسابيع القادمة: فوكس الرياضية في آسيا، Fight Network في كندا، وأوروبا ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ، أسترو في ماليزيا، ستارهاب في سنغافورة، ABS-CBN الرياضية في الفيلبين، Orange TV في إندونيسيا، SCTV في فييتنام، Singtel في سنغافورة واستراليا، سوبر سبور وعزام سبور في أفريقيا، Fight Sports في منطقة الكاريبي وأميركا الشمالية وأوروبا، ودبي الرياضية والشارقة الرياضية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
وستقام الجولة الخامسة والنهائية من جولات أبوظبي جراند سلام العالمية للجوجيتسو في موسمها الثالث (2017 -2018) في لندن (المملكة المتحدة) في 10 و 11 مارس 2018. للتسجيل ولمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط التالي:
الفائزون في فئة الحزام الأسود رجال:
56 كج – خوسيه ليما، 62 كج – جواو مياو، 69 كج – باولو مياو،
77 كج – فلافيو فيانا 85 كج – شارل سانتوس، 94 كج – هيلتون سيلفا كوستا، 110 كج – إيغور سيلفا
الفائزات في فئة الحزام البني/ الأسود سيدات
55 كج – أماندا نوغيرا، 62 كج – شارلوت فون، 90 كج – سامنتا كوك.
الفائزون بفئة الأساتذة 1 رجال
62 كج – ويلينغتون ليما ، 69 كج – بابلو سيلفا، 77 كج – سيزار مياهيرا، 85 كج – كلاوديو كاردوسو، 94 كج – ماوريسيو أنتونيس
110 كج – ريكاردو إيفانجيليستا


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.