“الإقليمي للتخطيط التربوي” يستضيف اجتماع فريق التعاون التقني بدبي

الإمارات

ينظم المركز الإقليمي للتخطيط التربوي بالتعاون مع معهد اليونسكو للإحصاء “UIS” الاجتماع الرابع لفريق التعاون التقني حول هدف التنمية المستدامة الرابع وذلك خلال الفترة من 17 – 18 يناير الجاري في دبي بمشاركة 80 مشاركاً من مؤسسات وطنية وإقليمية ودولية من مختلف أنحاء العالم.
وتشرف مجموعة التعاون التقني – كإحدى فرق اللجنة التوجيهية العالمية للتعليم 2030 – على تطبيق الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة حيث تتكون من مجموعة من الخبراء من ممثلي الحكومات والوكالات المتعددة الأطراف والمجتمع المدني.
وتعتبر استضافة دولة الإمارات والمركز الإقليمي للتخطيط التربوي لهذا الاجتماع دليل على ثقة المجتمع الدولي في جهود الدولة في التعليم وجهود المركز ضمن شراكته الاستراتيجية مع اليونسكو في مجال التعليم 2030.
ويأتي الاجتماع ضمن الخطة العالمية لتنفيذ ومتابعة الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة والتي تأتي في إطار خطة “منظمة اليونسكو التعليم 2030” ويناط بفريق التعاون التقني مسؤولية وضع الإطار العام للهدف الرابع والمؤشرات المختارة لرصده.
ويوفر الفريق منصة تقنية لدعم معهد اليونسكو للإحصاء في متابعة ومراقبة المؤشرات المتعلقة بالتعليم على المستوى العالمي التعريف بالهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة وتحديد التعريفات المتفق عليها عالميا للمؤشرات وكيفية احتسابها ومتابعتها.
ومن مهام الفريق الإشراف على إعداد الوثائق التقنية اللازمة لتنفيذ الهدف الرابع ومتابعة ومراقبة عمليات التنفيذ على المستوى العالمي والإقليمي والوطني بجانب عمل المراجعات اللازمة بناء على نتائج خطط المتابعة.
ويتكون فريق التعاون التقني من 38 عضواً يمثلون الدول والوكالات المختصة ممن لديهم خبرة في مجال إحصاءات التعليم وأربعة أعضاء من منظمة اليونسكو ومعهد اليونسكو للإحصاء – بوصفه الوكالة الإحصائية لليونسكو- التي تعمل كأمانة للفريق التقني إضافة إلى 28 عضواً يمثلون الدول الأعضاء في اليونسكو والذين يتم اختيارهم عن طريق الانتخاب.
وسيتم خلال الاجتماع – الذي يستمر ثلاثة أيام – مراجعة المؤشرات الخاصة بالهدف الرابع من أهداف التعليم 2030 ومؤشرات التعليم المرتبطة ببقية أهداف التنمية المستدامة من حيث توفير البيانات لاحتسابها وآليات الاحتساب واستراتيجيات التتبع المناسبة بجانب استعراض ما تم إنجازه على المستوى العالمي والإقليمي والوطني بالنسبة للهدف الرابع للتعليم 2030. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.