ضمن منافسات "بطولة الشرطة الـ36 "

فريق شرطة أبوظبي يحقق المركز الأول في رماية البندقية

الرئيسية الرياضية

حقق فريق القيادة العامة لشرطة أبوظبي المركز الأول بمجموع نقاط 2217 ضمن منافسات الرماية بالبندقية في بطولة الرماية السنوية السادسة والثلاثين في يومها الثاني التي تقام برعاية كريمة من الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وينظمها اتحاد الشرطة الرياضي بوزارة الداخلية وتستضيفها القيادة العامة لشرطة الشارقة بميادين الرماية في الخضيرة بالذيد بمشاركة 10 فرق يمثلون مختلف قيادات وزارة الداخلية بالاضافة إلى ممثلين عن المملكة العربية السعودية الشقيقة.
وجاء فريق القيادة العامة لشرطة الشارقة بالمركز الثاني بمجموع 2172 نقطة ونال فريق القيادة العامة لشرطة دبي المركز الثالث بمجموع 2166 نقطة أما على المستوى الفردي فقد حقق النقيب خالد عمر العمري من القيادة العامة لشرطة أبوظبي المركز الأول بمجموع نقاط 379 نقطة كما جاء المساعد أول ماجد مبارك البريكي من القيادة العامة لشرطة ابوظبي في المركز الثاني بمجموع 373 نقطة و نال المساعد أول محمد سعيد الصريدي من القيادة العامة لشرطة أبوظبي المركز الثالث بمجموع 372 نقطة.
وقال العميد الركن عبدالعزيز أحمد الهاجري قائد قوات الامن الخاصة بوزارة الداخلية بعد تتويج الفائزين أن بطولة الشرطة للرماية السنوية تعد من البطولات الهامة في جهاز الشرطة كونها تركز على تنمية مهارات رجل الشرطة وتعزز من قدراته ومهاراته بمختلف أجهزة الشرطة في الدولة والارتقاء بالرياضات الشرطية وخاصة التي تخدم العمل الشرطي وفي مقدمتها الرماية الشرطية .. مشيرا الى انه من الملاحظ هذا العام وجود منافسات بين مختلف القيادات الشرطية و هذا دليل على ارتفاع مستوى الرماية على مستوى الدولة وهدف رئيسي من البطولة … متمنيا التوفيق لجميع الفرق والمنتخبات المشاركة في البطولة.
ووجه العميد الركن الهاجري شكره لقيادة العامة لشرطة الشارقة على استضافة هذا الحدث الكبير الذي يشارك فيه مختلف القيادات الشرطية التابعة لوزارة الداخلية و على حسن الضيافة خلال فترة البطولة و الشكر موصول لجميع الفرق المشاركة لانجاحهم هذا الحدث المتميز الذي يقام كل عام باعتبارها البطولة الرئيسية لاتحاد الشرطة الرياضي.
وأضاف العميد الركن عبدالعزيز أحمد الهاجري أننا نلاحظ الجهد المبذول في الإعداد والتنظيم للبطولة بالاضافة الى جاهزية وتدريب الفرق والمنتخبات المشاركة وتهيئة وتطوير الساحات والميادين التي تقام عليها البطولة من جانب الإخوة المكلفين بمتابعة وإنجاز هذه الأعمال من العاملين بشرطة الشارقة بالتعاون مع الإخوة في إتحاد الشرطة الرياضي بوزارة الداخلية في المستوى المطلوب من كافة النواحي التي تغطي احتياجات البطولة وتفي باشتراطاتها وتوفر متطلبات الفرق المشاركة وتحظى برضا الجميع بما يليق بهذه المناسبة التي تجد الاهتمام والمتابعة من قبل كافة المسؤولين بوزارة الداخلية وعلى رأسهم سيدي الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الذي يولي الرياضات الشرطية بصورة عامة والرماية بصورة خاصة اهتماما كبيرا من منطلق دورها في صقل مهارات العاملين بوزارة الداخلية وإبراز قدراتهم وتهيئتهم للمشاركة في كافة الفعاليات والبطولات والمنافسات المقامة للرياضات الأولمبية في الداخل والخارج ورفع راية الوطن في جميع المحافل الإقليمية والدولية .وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.