تحت شعار "مستقبل ريادة الأعمـال في ظل الاقتصاد الرقمي"

“مجلس سيدات أبوظبي” ينظم الحملة التوعوية الرابعة لريادة الأعمال

الإقتصادية الرئيسية

أبوظبي – أماني لقمان
أعلن مجلس سيدات أعمال أبوظبي عن انطلاق فعاليات الحملة التوعوية الرابعة لريادة الأعمال في أبوظبي التي تقام تحت شعار ” مستقبل ريادة الأعمال في ظل الاقتصاد الرقمي ” ممثلة في عدد من المبادرات والبرامج وذلك ضمن مبادرات المجلس في عام زايد 2018 الذي أعلن عنه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”.
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي نظمه المجلس أمس في مبنى غرفة تجارة وصناعة أبوظبي بحضور سعادة مريم الرميثي رئيسة مجلس سيدات أعمال أبوظبي وسعادة ريد حمد الشرياني الظاهري وسعادة الدكتورة هدى المطروشي وسعادة علياء المزروعي عضوات الهيئة التنفيذية للمجلس والسيدة شفيقة العامري مديرة مجلس سيدات أعمال أبوظبي وعدد من ممثلي جامعة زايد وجامعة أبوظبي ومؤسسة التنمية الأسرية وشركة أبوظبي للإعلام وكليات التقنية العليا.
وقالت سعادة مريم الرميثي إن الحملة الرابعة تحظي برعاية كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية الرئيسة الفخرية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي انطلاقا من التوجه الاقتصادي الاستراتيجي للدولة ولإمارة أبوظبي ومستقبل التنمية الاقتصادي في عالم التحولات المتسارعة نحو الذكاء الصناعي والتقنية المتقدمة ونظم المعلومات والتي ترسم مستقبلا جديدا للإنسان.
وأشارت إلى أنه في ظل بروز نماذج إدارة الأعمال الجديدة كان من الضروري لمجلس سيدات الأعمال أن يبادر بتوعية رائدات وسيدات الأعمال بالتغييرات الكبيرة التي تجري الآن وتزداد تقدما في المستقبل، مما جعل دولة الإمارات تتجه إلى تبني نهج الإبداع والابتكار والذكاء الصناعي والذي تتنافس الدول لإحراز الصدارة فيه في إطار الثورة الصناعية الرابعة.
ولفتت إلى أن الحملة التوعوية الرابعة تأتي بانطلاق جديد نحو ” مستقبل ريادة الأعمال في الاقتصاد الرقمي” لتركز على تشجيع ودفع قطاع الأعمال نحو الإبداع والابتكار والتجديد والتطوير المستمر تفاعلا مع الحاضر واستثمارا للمستقبل المشرق.
ونوهت إلى أن تنظيم الحملة التوعوية الرابعة لريادة الأعمال في إمارة أبوظبي تأتي بعد النجاحات الكبيرة التي حققتها الحملات الأولى والثانية والثالثة والتي كان لكم أنتم الأخوة والأخوات شركاؤنا في وسائل الإعلام الدور المميز في نجاحها والتعريف بها والترويج لها.
وأوضحت أن الحملة التوعوية ستتضمن عددا من الفعاليات منها تنظيم ورش عمل تهدف إلى نشر الوعي والمعرفة بالتطورات والتحولات الكبيرة التي تحدث في العالم في مجالات التقنية والاتصالات والذكاء الصناعي والطاقة وضرورة الوعي بهذه التطورات وتسليح رائدات الأعمال بالمعرفة حول استراتيجية الإمارات للذكاء الصناعي والثورة الصناعية الرابعة وتشجيعهن على التطوير لأعمالهن في إطار التغييرات المستقبلية المقبلة في مجالات التقنية والاتصالات .
كما ستجرى برامج تخصصية للتدريب والتطوير في مجالات تطوير الأعمال بالاستخدام الأمثل للتكنولوجيا الرقمية وتطوير القدرات والمواهب والاستفادة من نماذج الأعمال الحديثة والمتقدمة.
وذكرت أن نادي ريادة الأعمال المبتكرة يهدف إلى تقوية قنوات الاتصال والتواصل بين سيدات الأعمال وطالبات الجامعات والمعاهد العليا وتشجيع الإبداع والابتكار وتوفير منصة للمشاركة وتبادل الخبرات وينظم النادي جلسات العصف الفكري حول أفكار المشاريع المبتكرة وإيجاد حلول لمشاركة ريادة الأعمال ويشجع التحول الإلكتروني والرقمي وتوجهات الاقتصاد المستدام عبر الندوات وورش العمل واللقاءات الدورية.
وأفادت الرميثي أنه سيتم إطلاق جائزة أفضل فكرة مشروع مبدع ومبتكر في العام 2018 وتأتي هذه الجائزة في إطار الخطة الاستراتيجية الخمسية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي 2015- 2019 لتحقيق المشاركة المتميزة للمرأة في ريادة الأعمال وتعزيز ثقافة الإبداع والابتكار كما أنها تتزامن مع فعاليات الحملة الوطنية لريادة الأعمال والتي تنظم بشكل سنوي من قبل مجلس سيدات أعمال أبوظبي.
وأكدت أن الجائزة تعمل على تحفيز ودعم رائدات الأعمال وصاحبات المشاريع المبدعة والمبتكرة من خريجات الجامعات والمعاهد العليا ورائدات الأعمال للمشاركة بأفكار ومشاريع جديدة كما تعمل على مساندة أفكار المشاريع الفائزة للدخول إلى السوق عبر توفير الخدمات والتدريب والمعلومات وحضانة الأفكار لتحويلها إلى مشاريع حقيقية ومنافسة في السوق.
وتوجهت سعادتها بالشكر والتقدير والامتنان لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك على رعايتها ودعمها المتواصل لمجلس سيدات أعمال أبوظبي ومتابعتها لمبادراته ومشروعاته وأنشطته.
وقالت ان هذا الدعم الذي يعطينا دائما قوة دفع وحافزا كبيرا لنا جميعا لتقديم الأفضل وطرح المبادرات والمشاريع التي تتسم بروح الإبداع والابتكار والاستدامة وبما يعزز من دور المرأة المواطنة في مسيرة التنمية الاقتصادية المستدامة في إمارة أبوظبي.
من جانبها استعرضت السيدة شفيقة العامري الأهداف التي تسعى الحملة الرابعة إلى تحقيقها والتي تتمثل في المساهمة في تحقيق رؤية ومؤشرات خطة إمارة أبوظبى في الإبداع والابتكار والتمكين الاقتصادي للمرأة والتوعية حول الثورة الصناعية الرابعة والتحول الرقمي ودوره وأثاره المتعاظمة على مستقبل ريادة الأعمال .


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.