“المنتدى الدولي للابتكار” .. منارة تغذي أفكار الطلبة التطويرية

الإمارات

أكدت الدكتورة أمل آل علي الاستاذ المساعد بكلية إدارة الأعمال في جامعة الشارقة أن استراتيجية الابتكار تدعو إلى بناء المواهب والقدرات الوطنية في مجال الابتكار مع التركيز على العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات واستحداث مواد تعليمية في المدارس والجامعات خاصة بالابتكار وترسيخ ثقافة وطنية تشجع على الابتكار وريادة الأعمال.
وقالت آل علي رئيس اللجنة المنظمة للمنتدى الدولي للإبتكار وريادة الأعمال في تصريح لوكالة أنباء الإمارات ” وام ” .. إن المنتدى الذي يقام خلال الفترة من /15 – 18/ فبراير الجاري تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة يقام ضمن فعاليات شهر الإمارات للابتكار وينسجم مع استراتيجية الابتكار التي أطلقتها حكومتنا الرشيدة والتي تستهدف جعل الإمارات ضمن الدول الأكثر ابتكارا على مستوى العالم.
وأضافت أنه يتناغم مع الاستراتيجيات التي اعتمدتها دولتنا الحبيبة بدءا من ” رؤية الإمارات 2021 ” وصولا إلى ” مئوية الإمارات 2071 ” التي تمهد الطريق للقرن الـ 22 فضلا عن استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي .. مشيرة إلى أن الجامعة تسهم وعبر الاستثمار في الطلبة في دعم هذه الاستراتيجية ورفد الوطن بالكفاءات.
وأكدت التزام جامعة الشارقة بهذا الهدف سواء من خلال المساقات المتنوعة ذات العلاقة بالابتكار وريادة الأعمال أو من خلال الفعاليات والنشاطات التي تنظمها ومنها هذا المنتدى الهام الذي أثبت مكانته كمنصة مثالية لغرس ثقافة ريادة الأعمال بين أبنائنا.
وأوضحت آل علي أن المنتدى يعتبر منصة مثالية لغرس الابتكار في عقول الطلاب ومنارة تغذي أفكارهم التطويرية وتساعدهم على التميز والإبداع قبل دخول سوق العمل والتعرف على تحدياته . .لافتة غلى دوره في التعريف بأفضل الممارسات العالمية المعتمدة في مجال الابتكار الأكاديمي والمهني وإطلاع الطلاب على ريادة الأعمال وأهميتها كخيار وظيفي ومسار مهني بعيدا عن الوظائف التقليدية.
وتشمل فعاليات الدورة الثالثة للمنتدى – الذي تنظمه كلية إدارة الأعمال في جامعة الشارقة بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة الشارقة – خمسة ركائز أساسية وهي استضافة متحدثين عالميين مرموقين في مجال الابتكار ومتحدثين بارزين من المجتمع الإماراتي وتنظيم جلسات نقاشية تفاعلية ومعرض للابتكار وإطلاق مسابقة خاصة بالمنتدى .
ويناقش المنتدى عددا من المواضيع الهامة وهي ريادة الأعمال كخيار مهني ووظيفي وأهمية الابتكار في نجاح الأعمال إضافة إلى الابتكار في “عام زايد”.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.