بحث العلاقات الثنائية الوطيدة وسبل تعزيزها وتطويرها

سفير الدولة في مقديشو يلتقي وزير التجارة والصناعة الصومالي

الإمارات

التقى سعادة محمد أحمد عثمان الحمادي سفير الدولة لدى الصومال أمس معالي محمد عبدي حاير ماريي وزير التجارة والصناعة الصومالي الجديد وذلك في مقر سفارة الدولة في مقديشو.
وتم خلال اللقاء مناقشة العلاقات الثنائية الوطيدة بين دولة الإمارات والصومال وسبل تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات ولا سيما في المجال الاقتصادي وتعزيز التعاون التجاري بين البلدين.
وقدم سعادة السفير التهنئة لمعالي وزير التجارة والصناعة الصومالي الجديد على توليه منصبه الجديد وتمنى له التوفيق والنجاح في مهام منصبه الجديد.
من جانبه قدم الوزير شكره وتقديره لدولة الإمارات على دعمها المستمر للصومال في مختلف المجالات التنموية والاقتصادية والانسانية.. مشيرا إلى عمق العلاقات التجارية بين البلدين والتي تمتد لعقود طويلة.
وأشاد معاليه بالدور الإيجابي لدولة الإمارات في دعم وتعزيز الاقتصاد الصومالي كونها البوابة الرئيسية للواردات والصادرات من والي الصومال خلال العقود الماضية.. مؤكدا أن دولة الإمارات هي الشريك التجاري الأول للصومال ومنفذها الرئيسي إلي العالم الخارجي.
وجرى خلال اللقاء ايضا بحث سبل فتح آفاق جديدة في التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين في كافة المجالات الاستثمارية والتجارية وخاصة في مجالات الثروة الحيوانية والزراعة والطاقة والبني التحتية والنقل الجوي ورفع حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال المرحلة القادمة.
وأشار معالي وزير التجارة والصناعة الصومالي إلي أن الصومال تتطلع إلي إقامة علاقات اقتصادية وتجارية أوسع مع دولة الإمارات.. مشيدا بالنهضة الاقتصادية الفريدة والازدهار الاقتصادي الكبير الذي حققته دولة الإمارات خلال العقود الماضية.
وأكد رغبة بلاده فى الاستفادة من المعرفة والخبرات الإماراتية في بناء الاقتصاد ومواجهة مختلف التحديات الاقتصادية.
من جانبه أعرب سعادة السفير عن شكره وتقديره لمعالي وزير التجارة والصناعة الصومالي الجديد على زيارته لمقر سفارة الدولة وعلى جهوده في توطيد العلاقات الثنائية بين البلدين.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.