شرطة أبوظبي تحصد درع التفوق للبطولة

الشعفار يشهد ختام بطولة الداخلية للرماية في الدورة الــ 36

الرئيسية الرياضية

أبوظبي- الوطن
شهد الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية صباح أمس الخميس 22-2-2018، وبحضور معالي اللواء محمد خلفان الرميثي قائد عام شرطة أبوظبي، واللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، وقادة الشرطة، وكبار ضباط وزارة الداخلية، وشرطة الشارقة، ووسائل الإعلام العربية، والأجنبية، وقائع الحفل الختامي لبطولة وزارة الداخلية للرماية في دورتها الـ 36 والتي نظمها اتحاد الشرطة الرياضي بوزارة الداخلية، بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة الشارقة، في ميادين معسكر الخضيرة بالشارقة، وتنافس خلالها 10 فرق من مختلف قيادات وزارة الداخلية، بالاضافة إلى ممثلين عن المملكة العربية السعودية الشقيقة.
بدأ الحفل الختامي بمنافسات تصفيات الفرق المتأهلة لتحديد المركز الأول، والثاني، والثالث في مسابقتي إسقاط الصحون، والرماية التكتيكية (رجال وسيدات)، وأسفرت نتائج التصفيات النهائية عن:
في مسابقة إسقاط الصحون
فوز فريق القيادة العامة لشرطة أبوظبي بالمركز الأول، فيما جاء فريق القيادة العامة لشرطة دبي في المركز الثاني، بينما حقق فريق القيادة العامة لشرطة الشارقة المركز الثالث.
وفي مسابقة الرماية التكتيكية
على المستوى الفردي (رجال): حقق الملازم أول أحمد علي البلوشي من القيادة العامة لشرطة دبي المركز الأول، وجاء الملازم علي حسن آل رحمة من القيادة العامة لشرطة دبي في المركز الثاني، كما حقق الرقيب أول سالم عبدالله الكعبي من القيادة العامة لشرطة أبوظبي المركز الثالث .
أما على المستوى الفردي (سيدات): فقد حققت العريف أول مريم أحمد التميمي من القيادة العامة لشرطة أبوظبي المركز الأول، وجاءت العريف أول أمنيات داوود سليمان من القيادة العامة لشرطة دبي في المركز الثاني، كما حققت الملازم هنادي خليفة الكابوري من القيادة العامة لشرطة الشارقة المركز الثالث.
ومن جهته أكد الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية، أن تنظيم هذه البطولة، يأتي انطلاقاً من توجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، للنهوض بالشأن الرياضي، وضرورة الارتقاء برياضة الرماية إلى مستويات متقدمة تمكن اللاعبين من المنافسة في البطولات، والانطلاق إلى آفاق أرحب، من خلال المشاركة الخارجية، والتمثيل المشرف لدولة الإمارات في المحافل العربية، والدولية، والحرص على تهيئة كافة السبل، التي تمكن الرماة من الاستفادة من التجهيزات الفنية، والتقنيات المواكبة لأرقى ميادين الرماية العالمية.
وأضاف الفريق الشعفار قائلاً : إن الوزارة أولت الرياضة الشرطية بوجه عام، والرماية بوجه خاص اهتماماً كبيراً، ووضعتها في مقدمة الأنشطة الرياضية، التي تقام لها البطولات، والمنافسات المتتالية، وذلك لدورها في صقل، وتطوير إمكانات منتسبي وزارة الداخلية، مشيراً إلى أن الرماية تعد من أهم الرياضات الشرطية الأصيلة، التي تبرز مهارات، وقدرات منتسبي وزارة الداخلية، ومدى استعدادهم، وقدرتهم على التحمل، وضبط النفس.
كما أشاد سعادته بالمستوى المتميز الذي أظهرته المنافسات طيلة أيام البطولة، مشيراً إلى أن التنافس بين الفرق، والأفراد كان قوياً، ومثيراً، وحافلاً بالروح الرياضية العالية.
وفي نهاية الحفل هنأ سعادته الفرق الفائزة بالبطولة، معرباً عن ارتياحه الشديد، لما حققته البطولة  من نجاح على مستوى التنظيم، والتنافس، كما توجه بخالص الشكر، والتقدير لكل القائمين على هذا العمل، والمنظمين، والرماة، كما تمنى التوفيق للجميع في المسابقات القادمة.
ومن جانبه قال اللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة في كلمته: بداية نرحب بوجودكم، ومشاركتكم معنا في هذا المحفل الرياضي، والبطولي الهام، الذي يقام تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وتتشرف باستضافته شرطة الشارقة، التي أسعدها كثيراً اختيار إمارة الشارقة لإقامة بطولة الشرطة للرماية في دورتها السادسة والثلاثين على أرضها، والذي يعد حدثاً رياضياً هاماً يجسد التآلف، والتجانس قبل أن يحدد المراكز، والمراتب، ومن هنا كان سر النجاح المستمر الذي تحققه بطولات الرماية المتتالية، وما تحظى به من اهتمام بين كافة إدارات، وأجهزة وزارة الداخلية، والقيادات العامة للشرطة بالدولة.
وأوضح اللواء الشامسي، أن ما يزيد من أهمية هذه الدورة مشاركة فرق تمثل الأشقاء في أجهزة الشرطة، ووزارات الداخلية بكل من المملكة العربية السعودية، ومملكة البحرين الشقيقتين، والذين نرحب بهم وبمشاركتهم، آملين أن تتسع منافسات البطولة خلال الأعوام القادمة كي تشمل فرقاً من جميع دول مجلس التعاون الشقيقة، وأن تصبح حدثاً إقليمياً بارزاً بين المحافل الرياضية الشرطية.
كما أشاد سعادته بهذه البطولة، التي جسدت على مدى الأسابيع الماضية، لوحة متجددة للاعتزاز بالوطن، وروح الفداء المتأصلة بين أبنائه، وبناته، والتي غرستها قيادتنا الرشيدة، فالتحية، والتقدير للجميع على ما بذلوا من جهد، وعطاء، والشكر موصول للأخوة في اتحاد الشرطة الرياضي على جهودهم الكبيرة، وسعيهم إلى توفير كافة المقومات، التي تكفل نجاح البطولة، والشكر لكم جميعا، ولأشقائنا من دول مجلس التعاون الخليجي.
تكريم اللجان والفرق الفائزة والمتعاونين والمساهمين
كما كرم سعادة الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية وراعي الحفل، ومعالي اللواء محمد خلفان الرميثي قائد عام شرطة أبوظبي، واللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، والعميد خالد علي شهيل نائب رئيس اتحاد الشرطة الرياضي بوزارة الداخلية، والعميد وليد الشامسي مدير كلية الشرطة بأبوظبي ورئيس اللجنة الفنية باتحاد الشرطة الرياضي بوزارة الداخلية، الشركاء، والمساهمين في إنجاح البطولة، وتتويج الفائزين، وهم: مؤسسة الشارقة للاعلام، بلدية الذيد، شركة الشارقة للبيئة “بيئة”، إدارة جناح الجو بوزارة الداخلية، الإدارة العامة للدفاع المدني بالشارقة، شركة قصر الملوك لتجارة مواد البناء، شركة المروان للمقاولات العامة، شركة سماء الفرات لتجارة مواد البناء، شركة هردكو لمقاولات البناء، شركة توب للمنتجات الخرسانية، هندسة الدرويش – الإمارات، شركة دبي بلوكس، الإمارات للخيم والمظلات، العقاب لمقاولات البناء، السيد / سعيد مطر بن دلموك، السيد / خليفة سيف الكتبي، السيد / خليفة عبيد الخيال، السيد/ سعدي ابراهيم حسن، السيد / سعيد محمد أبوعاشور.
وفي ختام الحفل تم إعلان الفريق الفائز بدرع التفوق للرماية للموسم الرياضي 2017 – 2018 والذي حصلت عليها القيادة العامة لشرطة أبوظبي بواقع 146 نقطة، وقام الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية، بتقديم درع البطولة للقيادة العامة لشرطة أبوظبي، كما تم تكريم الفرق الفائزة في البطولـة، بعدها تم تبادل الدروع التذكارية بين الجهات المشاركة، ورؤساء الوفود المشاركة من المملكة العربية السعودية، ومملكة البحرين الشقيقتين، والتقاط الصور التذكارية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.