وجه بتلبية احتياجات المجتمع وتشكيل فرق عمل مشتركة

عمار النعيمي يشهد عرضاً حول مؤشر الشعور بالأمان في “تنفيذي عجمان”

الإمارات

حضر سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان اجتماع المجلس التنفيذي في الإمارة وذلك بفندق أوبروي عجمان والذي شهد عرضا قدمه اللواء الدكتور عبدالقدوس عبدالرزاق العبيدلي مساعد القائد العام لشؤون الجودة والتميز بشرطة دبي حول نتائج مؤشر الشعور بالأمان.
وناقش الاجتماع نتائج دراسة استطلاع نسبة شعور الجمهور بالأمان التي استعرضها اللواء الدكتور عبدالقدوس العبيدلي وفقا لمؤشرات الأجندة الوطنية للإمارات 2021 الهادفة إلى وصول الدولة للمركز الأول عالميا في مستوى الشعور بالأمان .
وأشار العبيدلي إلى أن دولة الإمارات ” بفضل الله عز وجل ” ثم حكمة القيادة الرشيدة صنفت في المركز الثاني على المستوى الدولي خلال عام 2017 بعد سنغافورة في هذا الشأن .. وقال إن إمارة عجمان حققت نسبة بلغت مائة في المائة في مؤشرات الشعور بالأمان وفق استطلاعات الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء التي تم اختيارها كجهة محايدة استهدفت عينة ممثلة عن جميع شرائح المجتمع لتقديم نتائج حقيقية دقيقة.
ونوه إلى أن الوصول إلى هذه الأرقام لم يكن سهلا وأثبتت أن شرطة عجمان تسير على الطريق الصحيح لتحقيق هدفها نحو الريادة ودعم الدولة لتصدر الترتيب العالمي الأول في هذا المؤشر وذلك بفضل الدعم الحكومي الأمثل في عجمان للشرطة وتكاتف المؤسسات في الإمارة مما كان له دور أساسي في تفوق الدولة في المؤشرات العالمية.
و أوضح سعادته أن التحدي يبرز هنا في الحفاظ على القمة و الريادة والاستدامة والاستمرارية بتقديم الأفضل وتكثيف الجهود بين المؤسسات والتعاون في تنفيذ المشاريع المعززة لمستوى الشعور بالأمان دعما لتوجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الذي أولى مسألة تحسين مؤشر الشعور بالأمان في الإمارات عناية خاصة انطلاقا من كونه حجر الزاوية التي تبنى عليه جميع الخطط التطويرية والتنموية في الدولة.
و وجه سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي خلال الجلسة بتشكيل الفرق المشتركة بين الجهات الحكومية المعنية والتعاون بين اللجان الدائمة في الإمارة لوضع مؤشر الشعور بالأمان ضمن أهم الأولويات في الامارة وتلبية احتياجات المجتمع فيما كل ما يتعلق بدعم مستوى الشعور بالأمان ووضع المشاريع الجديدة الداعمة للمؤشر في امارة عجمان.
من جانبه أكد سعادة اللواء الشيخ سلطان بن عبدالله النعيمي قائد عام شرطة عجمان أن هذه التوجيهات السامية و الدعم المستمر من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان وسمو ولي عهده إلى جانب الدعم المقدم من سمو وزير الداخلية تعد الدعائم الأساسية التي تمكنت من خلالها شرطة عجمان من ترسيخ الأمن والاستقرار في الإمارة و الوصول إلى أرقى المراحل من التقدم في مواكبة التطورات والمستجدات العالمية في المجال الشرطي والأمني.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.