دائرة التخطيط العمراني والبلديات توقع اتفاقية مستوى الخدمة مع هيئة البيئة – أبوظبي

الإمارات الرئيسية السلايدر

أبوظبي-الوطن:

وقعت دائرة التخطيط العمراني والبلديات وهيئة البيئة – أبوظبي اتفاقية مستوى الخدمة الهادفة إلى ضمان توافق جميع المخططات العمرانية والمشاريع التطويرية في أبوظبي مع السياسات البيئية المعتمدة في الإمارة لحماية البيئة.

تأتي هذه الخطوة ضمن استراتيجية الدائرة في تعزيز التعاون والتواصل بين المؤسسات الحكومية، من أجل الإسهام في إيجاد مجتمعات عمرانية مستدامة ومتكاملة من شأنها تعزيز نوعية الحياة، والتأكيد على الحفاظ على المصادر الطبيعية والبيئة في دولة الإمارات.

وبموجب هذه الاتفاقية، سيتعاون الطرفان على تحديد العمليات والمخرجات المهمة وأوقات الاستجابة للأزمات الطبيعية، وذلك في إطار جهود حكومة أبوظبي الهادفة إلى الحفاظ على البيئة الطبيعية في الإمارة والتأكد من تطبيق أفضل الممارسات العمرانية.

وقد نجحت دائرة التخطيط العمراني والبلديات بالتعاون مع هيئة البيئة – أبوظبي في تطبيق هذه الاتفاقية على نحو تجريبي مؤخراً، وسيتم تفعيل اتفاقية مستوى الخدمة بشكل رسمي وكامل اعتباراً من هذا الشهر.

وضماناً لتطبيق اتفاقية مستوى الخدمة، سوف يتم تفعيل إجراءات التقييم والفحص البيئي على جميع المخططات العمرانية التي اعتمدت من قبل دائرة التخطيط العمراني والبلديات، وعلى كافة المواقع الإنشائية في مختلف أنحاء إمارة أبوظبي.

وفي سياق متصل، أكد سعادة مبارك عبيد الظاهري، وكيل دائرة التخطيط العمراني والبلديات، على أهمية توقيع هذه الاتفاقية قائلاً: “نحن سعداء بالتعاون مع هيئة البيئة – أبوظبي لإيجاد الحلول المناسبة والكفيلة بتوحيد الجهود الحكومية للحفاظ على مستقبل البيئة الطبيعية في الإمارات، واعتماد تطبيق المبادئ البيئية أثناء التخطيط العمراني، وستشكل هذه الاتفاقية خطوة جديدة ومهمة في اتجاه تحقيق أهداف خطة أبوظبي.”

وأضاف سعادته قائلاً: “نحن في الدائرة فخورون بما حققناه من إنجازات كان لها دور كبير في تحقيق أهداف وسياسات دولة الإمارات في مجالات التنمية المستدامة، ويسرنا تفعيل هذه الاتفاقية المهمة التي قمنا بالعمل عليها لفترة تقارب العامين، تضمنت إجراء ورشات عمل تقنية وعقد اجتماعات مع كبار المسؤولين من الدائرة والهيئة في سبيل تعميق ثقافة الاستدامة في المجتمع بشكل عام تماشياً مع السياسة العامة لدولة الإمارات.”

وتابع سعادته كلمته وقال: “سيشكل توقيع الاتفاقية بين الدائرة وهيئة البيئة في أبوظبي تعاوناً مثمراً يعود بالنفع على كافة أنحاء الإمارة، ويتحمل الطرفين مسؤولية كبرى في تطبيقه نظراً للدور الذي تضطلع به الجهتين في إعداد المخططات العامة ووضع الاستراتيجيات التي تحدد مستقبل التطوير العمراني للإمارة، وتساعد في الحفاظ على هوية وثقافة إمارة أبوظبي وطبيعتها.”

ومن جانبها صرحت سعادة رزان خليفة المبارك، الأمين العام لهيئة البيئة – أبوظبي: “إن كلا من هيئة البيئة – أبوظبي ودائرة التخطيط العمراني والبلديات يؤمنان بأهمية العمل معاً على نحو وثيق لتحقيق الأهداف المشتركة، وأن توقيع اتفاقية مستوى الخدمة مع الدائرة سيفتح آفاقاً جديدة للعمل المشترك كمؤسستين استراتيجيتين، ويمكّنهما معاً من تعزيز القدرات المشتركة بما يتماشى مع رؤية أبوظبي البيئية 2030 التي تكمل وتسهم في تحقيق تطلعات وأهداف الرؤية الاقتصادية 2030 ضمن خطط متعددة للمستقبل، بما يضمن تمكين النمو الاقتصادي المخطط له بطريقة مستدامة بيئياً.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.