كهرباء الشارقة تحتفي بيوم المرأة العالمي بإطلاق مبادرات تمكين وتكريم الموظفات

الإمارات

الشارقة-الوطن

أكد سعادة الدكتور المهندس راشد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة أن الهيئة تسعى لتمكين المرأة من خلال مجموعة مبادرات محددة وتسليط الضوء على المساهمات الواسعة التي تقدمها الموظفات في المجتمع، مشيراً إلى أن الهيئة تواصل دورها في دعم وتطوير الموظفات تقديرا وعرفانا بدورهن ومساهمتهن الفاعلة في عملية التنمية وتحقيق الإنجازات والطموحات المستقبلية باعتبارهن شركاء للرجل في بناء المؤسسات وبناء الوطن وعضوات فاعلات في المجتمع، موضحاً ان نسبة مشاركة المرأة في المناصب القيادية بالهيئة تبلغ أكثر من 40 % .
جاء ذلك خلال احتفالات الهيئة بيوم المرأة العالمي للعام 2018 الذي نظمته بقاعة الجواهر للمناسبات بحضور سعادة الدكتور المهندس راشد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة وصالحة غابش المدير العام للمكتب الثقافي والإعلامي للمجلس الأعلى لشئون الأسرة والذي تم خلاله تكريم نخبة من الموظفات اللاتي قدمن مساهمات فاعلة للمجتمع في العديد من المجالات كما تم توزيع عدد من كتاب تأليف صالحة غابش بعنوان “جواهر بنت محمد القاسمي رحلة الأمل والإنسانية”على الموظفات وحضور الحفل لتحقيق الاستفادة منه وتنمية وعي المراة بدورها في المجتمع والإقتداء بمسيرة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي حرم صاحب السمو حاكم الشارقة الحافلة بالإنجازات في شتى المجالات الإجتماعية والإنسانية المحلية والدولية.
وأوضح سعادة الدكتور المهندس راشد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة خلال كلمته في الحفل أن القيادة الرشيدة في إمارة الشارقة تميزت بدعم تمكين المرأة محلياً واقليمياً ومن الضروري التأكيد على أهمية دور المرأة  في خلق أفكار جديدة تساهم في التغلب على التحديات والعقبات الحالية والمستقبلية وتفخر الهيئة بدعم هذا التوجه وستواصل دورها في دعم وتطوير المرأة  وتحرص الهيئة على المشاركة في الاحتفال بـ ” يوم المرأة العالمي ” الذي يصادف الثامن من شهر مارس من كل عام للاحتفاء بالمرأة والتذكير بدورها الإجتماعي والاقتصادي والانساني والقيادي ومساهمتها الفاعلة في عملية التنمية المستدامة باعتبارها شريكا للرجل وعضوا فاعلا في المجتمع كونها كانت وستظل تمثل نصف المجتمع.
وأشار إلى ان المبادرات التي حددتها الهيئة ووضعت خطة لتنفيذها بهدف تمكين المرأة تتضمن مبادرة رائدات الطاقة والتي تهدف لتأهيل عدد 50 من الكوادر النسائية في إمارة الشارقة بالتعاون مع المجلس الأعلى للأسرة وتزويدهم بالمعارف وأسس ترشيد استهلاك الطاقة والمياه ودعمهم لتوعية الأسر بالشارقة بأهمية الاستخدام الأمثل للموارد الطبيعية وإنشاء مشروعات تجارية لتوفير القطع والأدوات المرشدة ومبادرة دعم تولي المرأة للمناصب القيادية  ودعم وتشجيع الموظفات بالهيئة على إنشاء مشروعات صغيرة من خلال مساعدتهم في دراسات الجدوى وتوفير البيانات الخاصة بالمشروعات وتشكيل لجنة المرأة بالهيئة لتضم كافة المستويات الوظيفية والعمل على تنفيذ توصيات اللجنة لتوفير بيئة عمل مثالية للمرأة وتكريم المتميزات بمنحهم دروع والقاب مستهدف اختيار 20 من المتميزات سنويا وتكريمهم وتنفيذ  توصيات اللجنة وتقديم منح دراسية لطالبات الجامعات خلال عامين في مختلف التخصصات لتوفير التخصصات المطلوبة في سوق العمل وخاصة الفنية وتدريب طالبات وخريجات الجامعة في مشروعات الهيئة المختلفة لتأهيلهم لسوق العمل وتدريب  موظفات الهيئة في مختلف المجالات لتنمية قدراتهم وتطوير مهاراتهم في مختلف المجالات وتوفير منافذ مخصصة للمرأة في مراكز الخدمات التي تقدمها الهيئة 10 منافذ.
ومن جانبها أشادت صالحة غابش المدير العام للمكتب الثقافي والإعلامي بالمجلس الأعلى لشئون الأسرة ببرامج تمكين المراة في هيئة كهرباء ومياه الشارقة دعم جهود تطوير المرأة تعليمياً ومهنياً والتذكير بدورها والاقتصادي والانساني والقيادي ومساهمتها الفاعلة في عملية التنمية المستدامة باعتبارها شريكا للرجل وعضوا فاعلا في المجتمع كونها كانت وستظل تمثل نصف المجتمع.
وأكدت أن المرأة الإماراتية حققت خلال السنوات القليلة الماضية إنجازات كبيرة وتمكنت من التجاوب الفاعل مع حركة الحياة ومتغيراتها وذلك بفضل دعم وتشجيع الفيادات الرشيدة ، مشيرة إلى أن المرأة تحظى في إمارة الشارقة باهتمام كبير وتتبوأ كافة المناصب القيادية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.