32% من صادرات السلاح حول العالم للشرق الأوسط

دولي

أظهرت دراسة جديدة أمس الاثنين ازدياد واردات السلاح الى الشرق الأوسط وآسيا بشكل كبير على مدى الأعوام الخمسة الماضية على خلفية الحروب والتوترات في المنطقتين.
وأفاد معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام “سيبري” أن الفترة بين العامين 2013 و2017 شهدت زيادة بأكثر من الضعف في استيراد السلاح في منطقة الشرق الأوسط التي تمزقها نزاعات عدة، وهي زيادة بنسبة 103 بالمئة مقارنة بالأعوام الخمسة التي سبقت.
وشكلت منطقة الشرق الأوسط 32 بالمئة من جميع واردات السلاح في العالم.
و”سيبري” معهد مستقل يراقب شحنات الأسلحة من حيث الحجم على فترات تبلغ خمس سنوات لتجاوز اي تفاوت قصير الامد في الارقام.ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.