“تدوير” تنظم ورشاً تعريفية للجهات الحكومية وكوادر الإرشاد الزراعي بالظفرة

الإمارات

أبوظبي – الوطن:

نظم مركز إدارة النفايات “تدوير” – أبو ظبي، ورشاً تعريفية لمسؤولي الجهات الحكومية بمنطقة الظفرة وكوادر الإرشاد الزراعي بمركز أبوظبي لخدمات المزارعين وجهاز الرقابة الغذائية، وذلك بمنطقة الظفرة، في الثالث عشر من الشهر الجاري، يأتي ذلك ضمن جهود تدوير المستمرة في تعريف الجهات الحكومية بالخدمات التي يقدمها المركز بالإضافة إلى عرض مشاريعها وأهدافها على الجمهور، وذلك لتوطيد العلاقات المهنية وتبادل الخبرات بين تدوير والجهات الحكومية ونشر ثقافة الوعي البيئي بين كوادر الارشاد الزراعي وتمكينهم من توعية أصحاب المزارع والمزارعين.
وحرصت تدوير من خلال إقامتها للورش التوعوية لموظفي الجهات الحكومية على نشر ثقافة فرز النفايات والتخلص السليم منها والمحافظة على بيئة صحية مستدامة، وذلك تماشياً مع خطط وتوجهات إمارة أبوظبي وتواؤما مع استراتيجية المركز، حيث قامت تدوير من خلال هذه الورش بالتعريف بكافة الخدمات التي تقدمها تدوير.
وقسمت الفعالية التوعوية الى ورشتين، تخص الأولى منها الجهات الحكومية المعنية في منطقة الظفرة حيث تم التعريف بدور تلك الجهات في نشر ثقافة التعامل السليم مع النفايات ومناقشة كيفية مساهمتها في تحقيق ذلك، بالإضافة الى إعطاء نبذة عن الخدمات اللوجستية التي تقدمها تدوير في مجال إدارة النفايات ومكافحة افات الصحة العامة، حرصاً على تنسيق التعاون المشترك بين المركز والجهات الحكومية لخدمة منطقة الظفرة تحقيقاً للهدف الأكبر ألا وهو التعامل السليم مع النفايات بشكل صحي ومستدام.
في حين ركز القسم الثاني على توعية الكوادر المختصة بالإرشاد الزراعي في مركز خدمات المزارعين وجهاز الرقابة الغذائية ، حول أسس التعامل السليم مع المخلفات الناتجة عن المزارع، ليقوموا بدورهم بتوعية أصحاب المزارع والمزارعين حول ذلك من خلال ملصقات توعوية مبسطة تم اعدادها من تدوير لهم لضمان نقل المضمون التوعوي بطريقة فعالة.
وأوضح المدير العام بالإنابة في تدوير (مركز إدارة النفايات – أبوظبي)، الدكتور سالم الكعبي أن ملتقانا التوعوي للجهات الحكومية بالظفرة يهدف لفتح المجال أمام الجمهور للنقاش والتعرف على الخدمات المتوفرة والجهود المبذولة في مجال إدارة النفايات بالإضافة لأهمية دورهم في التعاون مع المركز على تقليل البصمة الكربونية وتحقيق الاستدامة البيئية، تماشياً مع خطط وتوجهات إمارة أبوظبي ورؤية الإمارات 2021.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.