“الصحة ووقاية المجتمع” تنظم في مستشفى البراحة “مؤتمر السلامة الدوائية”

الإمارات

دبي-الوطن

نظمت وزارة الصحة ووقاية المجتمع متمثلة بمستشفى البراحة المؤتمر الثالث للسلامة الدوائية تحت شعار “السلامة الدوائية وأفضل الممارسات” بهدف مناقشة التحديات التي تواجه الأنظمة الصحية، ومراجعة الضوابط والمعايير والقواعد والإجراءات المتعلقة بالسلامة الدوائية، والعمل على رفع مستوى جودة الرعاية الصحية. وقد تجاوز عدد الحضور 250 من مختلف المجالات الطبية من موظفي وزارة الصحة، والهيئات الصحية الأخرى الحكومية والخاصة بالدولة.
ويعد هذا المؤتمر أحد أهم اللقاءات العلمية التي تفتح الآفاق أمام تبادل الخبرات والمعارف العلمية، واستعراض أحدث التطورات في مجالات السلامة الدوائية، إلى جانب تنمية الوعي الدوائي والإطلاع على الطرق الحديثة في مجالات تطبيق معايير السلام، ويعزز مفهوم وثقافة السلامة الدوائية لدى جميع أعضاء الرعاية الصحية، ويسلط الضوء على أهم الممارسات المتبعة في تطوير عملية السلامة الدوائية عالميًا.
وأكد عبد الرزاق أميري مدير مستشفى البراحة أن مؤتمر السلامة الدوائية يأتي في إطار استراتيجية وزارة الصحة ووقاية المجتمع  لتقديم الرعاية الصحية المتكاملة الشاملة، والعمل على بناء أنظمة الجودة والسلامة العلاجية والصحية والدوائية وفق المعايير العالمية. وبرعاية سعادة الدكتور يوسف محمد السركال وكيل الوزارة المساعد لقطاع المستشفيات.
وأوضح أن المؤتمر ناقش ثلاثة محاور رئ?س?ة وھي؛ علوم السلامة الدوائية ومقاييس اللجنة المشتركة الدولية (JCI (، الممارسات التطويرية في مجال السلامة الدوائية، سلامة المريض عن طريق إدارة نظام التقارير. وقد قام بتغطية هذه المحاور نخبة من المتحدث?ن البارز?ن والمتم?ز?ن، الذين قاموا بإثراء هذا المؤتمر بكفاءتهم العلمية وخبراتهم العملية، وانتهى المؤتمر إلى تحديد أبرز الاجراءات الاحترازية التي تم اعتمادها عالمياً لاجتناب الأخطاء الدوائية والآثار الجانبية الخطيرة للأدوية، وذلك من خلال مناقشة تفاعلية بين المختص?ن في الرعا?ة الصح?ة ممن ?تطلعون إلى تطو?ر معارفهم ومهاراتهم لتقد?م رعا?ة صح?ة أكثر أماناً للمرضى.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.