المشاريع الابتكارية

الرئيسية مقالات
خاص بالوطن عن "هارفارد بزنس" سكوت أنتوني

لم يكن الانفصال سهلاً يوماً. وقد يكون بالغ الصعوبة إن كنت مسؤولاً “ينفصل عن” مشروع ابتكاريّ، في حين لا تزال إحدى فرق العمل في عهدتك تؤمن به بكثير من الشغف. بيد أنّ اتّخاذ قرارات من هذا القبيل هو جزء بالغ الأهمية من المسار الابتكاري، وعند القيام به على الشكل الصحيح، قد تصدر عنه نتائج إيجابيّة شاملة.
في أيّ وقت تفوّض فيه الآخرين بتنفيذ مشروع ابتكاري، ثمّة احتمال فعليّ بألاّ تتمكّن من إنجاز أهدافك. وكلّما زادت مستويات الابتكار في إحدى الأفكار، ارتكزت على افتراضات قد تتأتى أو لا تتأتى عنها نتائج جيّدة. وخلال العقد المنصرم، تمّ تطوير وسائل وتقنيّات من شأنها تحسين كيفيّة إدارة هذه الافتراضات، وتراجعت تكلفة تطوير الأفكار وابتكارها بشكل ملحوظ. وبالتالي، بات من الممكن تقييم قدرة مشروع على الاستمرار بفعاليّة أكبر بكثير من الماضي. إلاّ أنّ ذلك لا يغيّر الواقع الذي يفيد بأنّ فكرة جيّدة مبدئياً قد لا تكون جيّدة على أرض الواقع، وأنّ منفعة موعودة نجحت في المختبر قد لا تكون ناجحة تجاريّاً على الإطلاق.
قد يصعب على فرق العمل المطوّرة لإحدى الأفكار أن تنظر إلى الأمور بموضوعيّة. ووسط أجواء الابتكار المبهمة، قلّما تكون البيانات واضحة مثل عين الشمس، علماً بأنّ عقوبات قاسية بنتيجة عدم الوفاء بالالتزامات قد تجعل الابتعاد عن الأفكار المبتكرة من مصلحة الجميع، وقد ينجذب صنّاع القرارات إلى شغف فريق عمل إزاء أحد المشاريع.
ولكن عندما يتّضح أن إحدى الأفكار لن تنجح، ستهدر مواصلة العمل عليها قدرة مؤسستك على الابتكار وتستنفد طاقتها.
في ما يلي طريقة لبدء الحديث عن الموضوع:
1-البيانات لا تكذب”. يصبح الانفصال عن إحدى الأفكار أسهل بكثير إن كنتَ واضحاً منذ البداية ما يجب أن يبدو عليه النجاح. ولا بدّ أن تتوفّر لديك على الدوام أربعة عناصر – هي نظرية، والهدف، والتوقعات وخطة تنفيذ لقياس التوقعات واختبارها.
2-فكّر في الأمور البديلة الأخرى التي قد نفعلها”. لا يُحبَّذ أبداً أن يراجع المسؤولون التنفيذيون فكرةً بمعزل عن الآخرين، لأنّ تبيان فرص أكثر فائدةً لموارد الشركة وجاذبيّةً بنظر فريق العمل بحد ذاته قد يؤدّي إلى تقبّل أكبر بكثير فكرة الانفصال عن أحد المشاريع.
3-لقد اختبرنا أوقاتاً ممتازة لا أندم عليها البتّة”. تُذكّرنا ريتا غانثر ماكغراث بأنّه في كلّ مرّة تُقدِم فيها على الابتكار، قد يحصل أمران. فإمّا تنجح في توفير ميزة تجارية أو تشغيلية، أو تتعلّم أمراً يسمح بتحقيق فائدة تجارية أو تشغيلية مستقبلاً. وبالتالي، أرصد ما يمكن تعلّمه واعترف باحتمال تحقيق منفعة حقيقيّة.
متى أنجِزَت الأمور بطريقة بنّاءة، كانت تداعيات انفصال من هذا القبيل إيجابيّة في كلّ المرّات تقريباً، ما يسمح بإعادة توجيه الوقت والاهتمام نحو أفكار جديدة.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.