شهد يوم القانون في جامعة الامارات

سعيد بن طحنون يشيد بجهود الجامعة في دعم التطور القانوني في الدولة

الإمارات

 

العين: الوطن

أثنى معالي الشيخ سعيد بن طحنون بن محمد ال نهيان بالتطوير الكبير الذي تشهده دولة الامارات العربية المتحدة المواكب للنظم والقوانين الدولية والتزامها الدولي في توقيع الاتفاقات والمعاهدات القانونية الدولية ، ومشيدا بالتطور القانوني الاماراتي من خلال الدستور الدائم المنظم لمختلف جوانب الحياة في الامارات والذي تم اعتماده في عهد المغفور له بإذن الله المؤسس الباني الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان وتتواصل جهود استحداث العديد من القوانين المواكبة لتطورات الحياة والقانون الدولي في ظل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان رئيس الدولة واخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ال نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة واخوانهما أصحاب السمو حكام الامارات .
وأشاد معالي الشيخ سعيد بن طحنون بن محمد ال نهيان بجهود كلية القانون في جامعة الامارات في رفد المجتمع ومؤسساته الحكومية والخاصة بالكوادر القانونية والخبرات المتخصصة في شتى مجالات القانون العام والجنائي والخاص وغيرها من القوانين .
جاء ذلك خلال رعاية سموه وحضوره صباح اليوم فعاليات النسخة الثالثة من يوم القانون لعام زايد 2018 التي نظمتها كلية القانون بالقاعة الكبرى بالجامعة وحضر الفعالية مع معاليه سعادة محمد عبدالله البيلي مدير جامعة الامارات والأستاذ الدكتور محمد حسن علي محمد عميد كلية القانون .
وبدأت فعالية يوم القانون بعرض الخيالة وشرطة القيادة العامة لشرطة ابوظبي وعروض الفنون الشعبية لفرقة العين الحربية بتقديم لوحة العازي وتفقد سموه بوصوله معرض الخدمات القانونية الأمنية والشرطية للجهات المشاركة ومنها جناح ” كلنا شرطة ” وجناح ” دوريات الشرطة كما تفقد معاليه معرض صور عام زايد الذي نظمته رابطة مصوري الامارات الشريك الاستراتيجي جمعية كلنا الامارات وبالتعاون مع الأرشيف الوطني التابع لوزارة شؤون الرئاسة .
وبدخول سموه القاعة قدمت موسيقى شرطة ابوظبي النشيد الوطني ثم عرضا عسكريا تضمنت تشكيلات متعددة لحملة السلاح .
وبعدها القى الأستاذ الدكتور محمد حسن علي محمد عميد كلية القانون كلمة مدير الجامعة التي أشاد فيها بتشريف معالي الشيخ سعيد بن طحنون ال نهيان ومشيرا الى جهود الجامعة ومنذ تأسيسها في اعداد وتأهيل الكوادر القانونية المتخصصة واسهامها الكبير في دعم مشاريع القوانين وتقديم الخبرة القانونية لها ورفد القطاعين العام والخاص بالكفاءات القانونية المحترفة تعلما وتدريبا وفق منهج معتمد دولي ارتقى بتقديم برامج دراسية عليا في الماجستير والدكتوراة كما أسهمت الكلية في تفعيل البحث العلمي دوليا من خلال تنظيمها السنوي للمؤتمر الدولي للقانون وإصدار الحولية البحثية المحكمة لمجلة الكلية ومشاركة استاذتها وطلابها في المجلات العلمية والمحكمة وفي المؤتمرات والمنافسات القانونية الدولية .
وقال عميد الكلية : تعمل كلية القانون على تعزيز برامجها التعليمية وأنشطتها اللاصفية لضمان حصول الطلبة على أعلى مستويات التعليم. وقد صُممت مناهجنا المبتكرة لتلبية حاجات سوق العمل وإعداد خريجين لإكمال مسيرتهم العلمية بدراسة برامج دراسات عليا واعدة.
كما تعمل الكلية بشكل كبير على تطوير المهارات المهنية للخريجين من خلال التركيز على التطبيق العملي، حيث يعتبر التدريب القانوني في مكاتب المحاماة الدولية تجربة متميزة تساعد في صقل مهارات طلبة القانون. ولتحقيق هذا الهدف، وقعت كلية القانون عدة مذكرات تفاهم مع شركات محاماة أمريكية وبريطانية وكندية.
وبالإضافة إلى برامج البكالوريوس، طرحت الكلية ثلاثة برامج ماجستير وتعمل الآن على طرح برامج أخرى متخصصة وتخطط لطرح برامج دكتوراه جديد.
تتألف الهيئة التدريسية بالكلية من نخبة من الأساتذة المتميزين الذين اشتهروا محلياً ودولياً لتفوقهم الأكاديمي ولمساهمتهم المعرفية في تطوير المجتمع وحل المشكلات في مجالات مهمة. كما يركز أعضاء هيئة التدريس جل اهتمامهم على الطلبة ويقدمون لهم الارشاد بطريقة ودية.
تشارك الكلية باستمرار في مسابقات دولية، كمسابقة “فيليب جيسب” الدولية للمحاكم الصورية في واشنطن بالولايات المتحدة، ومسابقة جائزة “مونرو إي” الدولية للمحاكم الصورية في أكسفورد في المملكة المتحدة، ومسابقة “فيز وليامز″ للتحكيم التجاري الدولي بفيينا في النمسا. ويتنافس طلبة الكلية مع طلاب كليات قانون أخرى على المستوى الدولي.
كما تسهم الكلية بشكل واسع في خدمة المجتمع، من خلال عقد مؤتمر دولي سنوي، وتنظيم العديد من الندوات العلمية وورش العمل التي يستضاف فيها خبراء ومتحدثين بارزين لمشاركة خبراتهم.
ويتعهد العاملين في الكلية ببذل قصارى جهدهم لتكون هذه الكلية دائماً في مقدمة الكليات، سواء في خدمة الطلبة أو المجتمع، وأن تتبوأ مكانة رائدة على الصعيد الإقليمي من خلال طرح برامج أكاديمية وبحثية فعالة ومتطورة.
وشكر اللجنة المنظمة ليوم القانون مبادرتها السنوية واسهامها في تحقيق الاعتزاز بيوم القانون ليكون مناسبة وطنية علمية قانونية سنتها الكلية وتمضي عليها في تعزيز دور وأهمية القانون.
واسهمت إدارة الاتصال المؤسسي في الجامعة في تقديم فيلم تعريفي عن مسيرة كلية القانون بجامعة الامارات بإشراف علياء الظاهري رئيس قسم الاتصال المؤسسي.
وتضمنت الفعاليات تقديم أوبريت ” عز الوطن ” لمدرسة ليوا الدولية الخاصة ثم الفقرة التمثيلية ” ما يطوف علينا ” لمركز جمرك العين التي أسهمت في التحذير من مشكلات جلب الأغراض والأدوية من الخارج ، بعدها قدم مسرح العين مسرحية قصيرة هادفة بعنوان ” بيت بوعبدالله ” التي حذرت من الوقوع في القضايا القانونية المخالفة للنظم .
واختتمت فعالية يوم القانون بإقامة الحلقة النقاشية القانونية تحت عنوان ” السبل الكفيلة للحد من جريمة الشيك بدون رصيد ” والتي شهدها عميد الكلية وشارك فيها : البروفيسور علي محمود حمودة ممثلا لأكاديمية شرطة دبي والمستشار حسين معتوق مبارك المحامي العام لنيابة الأموال العامة الاتحادية بوزارة العدل والمحامي الخبير القانوني الدكتور فهد ابراهيم السبهان والدكتور صلاح الدين احمد فؤاد من نيابة راس الخيمة والبروفيسور أبوالوفاء محمد  وادارها الدكتور محمد شاكر الحمادي الأستاذ المساعد للقانون الجنائي أعضاء هيئة التدريس بالكلية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.