عبدالله المري يشهد فعاليات اليوم الثاني لملتقى K-9 الدولي

الإمارات

دبي – الوطن:
شهد سعادة اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، فعاليات اليوم الثاني لملتقى K-9 الدولي الأول، الذي تضمن 7 ورش عمل إلى جانب تطبيقات عملية باستخدام الكلاب البوليسية في أعمال الإنقاذ وتفتيش المنشآت، والبحث عن المخدرات، ومكافحة الشغب، والبحث عن الأدلة الجنائية، والبحث الجنائي.
وتفقد سعادة القائد العام، بحضور العقيد عارف عبد الله راشد، مدير إدارة التفتيش الأمني k-9، والمقدم هشام السويدي مدير إدارة المتفجرات في الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، والمقدم طارق سلطان، ضابط الشؤون الدبلوماسية والقنصلية، ورش العمل واستمع إلى شرح واف حول محتوياتها العلمية والعملية التي يقدمها خبراء مختصون من مختلف أنحاء العالم والهادفة إلى تبادل الخبرات المعرفية في مجال عمل وتدريب الكلاب البوليسية.
وناقش المشاركون في ورش العمل أبرز التحديات أمام عمل إدارات التفتيش الأمني k-9، وأحدث الأساليب المستخدمة في مجال التدريب الفعّال للكلاب البوليسية، وأطلعوا على تجارب متنوعة من مختلف الدول المشاركة.
وعقب ورش العمل شرع المشاركون في اجراء تدريبات عملية على أرض الواقع تطبيقا للمواد التعليمية التي حصلوا عليها في ورش العمل، منها استخدام الكلاب البوليسية في عمليات الإنقاذ حيث شمل التدريب آلية نقل الكلاب باستخدام الطائرة المروحية في محاكاة لاستجابة سريعة مع عملية إنقاذ.
كما واشتملت التدريبات على استخدام الكلاب البوليسية في تفتيش المنشآت والبحث عن الأدلة والمتفجرات والمواد المخدرة مصحوبة بشرح تفصيلي حول أنجح السبل لاستثمارات قدراتها في هذا المجال.
وأكد العقيد عارف عبد الله راشد أن اليوم الثاني لملتقى K-9 الدولي هو عبارة عن ورش عمل وتدريبات تطبيقا للمحاضرات التي تضمنتها فعاليات اليوم الأول في مختلف التخصصات في عمل ادارات الكلاب البوليسية.
وأشار إلى أن المشاركين والخبراء أجروا تطبيقات عملية وعلمية في استخدام الكلاب البوليسية في مختلف المهام اليومية التي تقوم بها ادارات التفتيش الأمني k-9 على مستوى العالم، وتم تنفيذ هذه التطبيقات بحرفية ومهنية عالية.
وبين العقيد راشد أن الملتقى يعتبر فرصة لعمل مقارنات مرجعية مع كافة الجهات المشاركة من أجل الوقوف على أفضل الممارسات وتطبيقها على أرض الواقع، وذلك لتحقيق الأهداف الاستراتيجية في تعزيز الأمن والأمان للناس.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.