البتراء الوردية الأردنية حاضرة في الأيام

افتتاح أيام الشارقة في الذيد وتواصل الفعاليات في قلب الشارقة 

الإمارات

الشارقة-الوطن

افتتحت فعاليات أيام الشارقة التراثية في الذيد أمس الأحد، بحضور الشيخ محمد بن سعود القاسمي، عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، رئيس دائرة المالية المركزية بالشارقة، وسعادة سالم خميس السويدي، رئيس دائرة الضواحي والقرى، والشيخ ماجد بن سلطان القاسمي، مدير دائرة الضواحي والقرى، وسعادة الدكتور عبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث، رئيس اللجنة العليا لأيام الشارقة التراثية، وجمع غفير من أهالي وسكان المنطقة الوسطة عموماً ومدينة الذيد خصوصاً، وتضمن حفل الافتتاح العديد من الفقرات والأنشطة، في حين تتواصل فعاليات الأيام المتنوعة في قلب الشارقة، وفي قرية الطفل، بالإضافة إلى الندوات والمحاضرات في مجلس الخبراء والمقهى الثقافي، وتوقيع الكتب، وغيرها من الأنشطة والبرامج التي يقبل عليها زوار وعشاق التراث بشكل لافت يومياً.

افتتاح الأيام في الذيد
انطلقت أمس الأحد فعاليات أيام الشارقة التراثية في مدينة الذيد بالمنطقة الوسطى، بحضور الشيخ محمد بن سعود القاسمي، وسعادة سالم خميس السويدي، والشيخ ماجد بن سلطان القاسمي، وسعادة الدكتور عبد العزيز المسلم،  وجمع غفير من أهالي وسكان المنطقة الوسطة عموماً ومدينة الذيد خصوصاً،   وتضمن حفل الافتتاح العديد من الفقرات والأنشطة، من بينها جولة ميدانية على مختلف أركان وأجنحة الأيام في القرية التراثية، وعروض فرقة الذيد الحربية، وعروض الخيالة، وعرض لحياة أهل البادية بين الماضي والحاضر، وعروض الكلاب السلوقية والصقارين، وتكريم بعض الشخصيات، من بينهم، الشاعر المرحوم، سعيد بن خميس الطنيجي، والسيدة فاطمة راشد بن دلموك الكتبي.
عام زايد
بالتزامن مع عام زايد، خصصت أيام الشارقة التراثية في الذيد ركناً خاصاً في القرية التراثية، عبارة عن معرض، تم تقسيمه إلى خمسة أقسام، الأول هو زايد الخير وسلطان الثقافة، ويتضمن تشكيلة من الصور التي تجمع المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، باني ومؤسس دولة الإمارات، مع صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، والقسم الثاني هو زايد في الصحافة العربية، وهو مجموعة من الصحف القديمة من عام 1971 حتى 2006، تتضمن ما كتب ونشر عن الشيخ زايد في تلك الصحف. والقسم الثالث هو الشيخ زايد في مدينة الذيد، عبارة عن صور الشيخ زايد في مدينة الذيد، أما القسم الرابع، فهو عبارة عن مقتطفات من حياة الشيخ زايد، سيرة الشيخ زايد من مولده ونشاته وطوال مسيرته، والقسم الخامس عبارة عن معرض فني يتضمن إبداعات أبناء الذيد، رسومات تم تعليقها على الحائط عن الشيخ زايد، بالإضافة إلى كتب نسخة واحدة بدعم من سعادة القنصل خليفة سيف بن حامد، للاطلاع والقراءة.
رئيس معهد الشارقة للتراث يوقع كتاب موسوعة الكائنات الخرافية في التراث الإماراتي
وقع سعادة الدكتور عبد العزيز المسلم، رئس معهد الشارقة للتراث، ضمن فعاليات أيام الشارقة التراثية بنسختها السادسة عشر، كتاب “موسوعة الكائنات الخرافية في التراث الإماراتي”، دراسة في المخيلة الشعبية، في المقهى الثقافي، حيث لقي الكتاب أعجاب العديد من الزوار من محبي الثقافة وعشاق القراءة عموماً والتراث خصوصاً من أجل اقتناء هذا الكتاب المهم.
ويتناول سعادة عبد العزيز المسلم في الكتاب الذي كتب باللغتين العربية والإنجليزية، نحو 37 كائناً خرافياً في الحكايات الإماراتية»، حيث يذكر أن أهم هذه الكائنات المشهورة في الدولة الإماراتية هي: (أم الدويس، بابا درياه، خطاف رفاي وأبو السلاسل).


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.