مجلس الإمارات للشركات الدفاعية يبحث التعاون مع نظيره الكوري

الإمارات

بحث مجلس الإمارات للشركات الدفاعية أمس أوجه التعاون المشترك وتبادل الخبرات مع اتحاد الصناعات الدفاعية في كوريا الجنوبية وذلك على هامش مشاركته في معرض آسيا للخدمات الدفاعية 2018 الذي يختتم فعالياته اليوم الخميس في العاصمة الماليزية كوالالمبور.
كان وفد من اتحاد الصناعات الدفاعية الكورية برئاسة يونغ هو كيم نائب رئيس مجلس إدارة الاتحاد قد زار جناح الإمارات في المعرض واطلع على منتجات وخدمات الشركات الوطنية العارضة والتي تشمل مختلف قطاعات تصنيع المركبات والآليات والمعدات العسكرية وأنظمة الذخائر الموجهة وقطاع الطيران والسفن الحربية والامن الإلكتروني والصيانة والإصلاح والاتصالات والخدمات اللوجستية والتطوير التقني.
واستمع الوفد الكوري خلال زيارته لعرض قدمه سلطان عبد الله السماحي مدير عام مجلس الإمارات للشركات الدفاعية بالإنابة حول تطور قطاع الصناعات الدفاعية والأمنية في دولة الإمارات وطبيعة المنتجات والمعروضات وآفاق التعاون المشترك بين الجانبين الإماراتي والكوري.
وأكد سلطان عبد الله السماحي أن مجلس الإمارات للشركات الدفاعية يسعى إلى تعزيز العلاقات وأوجه التعاون المشترك مع نظرائه من المجالس والهيئات الدفاعية في مختلف دول العالم مشيدا في الوقت نفسه بالتجربة الكورية في هذا المجال.
وقال : ” إنه تم ابرام مذكرة تفاهم في وقت سابق مع اتحاد الصناعات الدفاعية الكورية بهدف التعاون في مجال الصناعات الدفاعية واعتقد أن تبادل الزيارات والتنظيم الاجتماعات الدورية سيعود بالفائدة على كلا الطرفين “.
وأوضح السماحي أن مشاركات الشركات الوطنية العاملة في مجال التصنيع الدفاعي والأمني في هذا المعرض المهم فتحت لها افاقا أوسع للاطلاع على آخر التقنيات وأحدث التكنولوجيا المستخدمة في قطاعات الصناعة العسكرية والأمنية مشيرا إلى أن المجلس حريص على توفير منصة تواصل فعالة لشركات الصناعات الدفاعية الوطنية والترويج لها إلى جانب بناء علاقات وشراكات استراتيجية مع مختلف الأطراف المعنية والجهات الدولية والشركات العالمية.
وأشار إلى أن مجلس الامارات للشركات الدفاعية قام خلال معرض آسيا للخدمات الدفاعية بعدد من الزيارات النجاحة والمهمة وعقد العديد من اللقاءات التي انعكست بشكل مباشر وايجابي على المجلس واعضائه .. لافتا الى أن هذه الانشطة تهدف الى تعزيز فرص التعاون والتقوية الروابط مع الشركات العالمية الكبرى والرائدة في مجال التصنيع العسكري والامني وبحث فرص التعاون المشترك والتعرف على أحدث التقنيات والأنظمة المطبقة في هذه الصناعة.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.