الهيئة العليا الشرعيّة للأنشطة المالية والمصرفية تعقد اجتماعها الثاني

الإقتصادية

أبوظبي – الوطن
عقــدَت الهيئة العليا الشرعيّة للأنشطة المالية والمصرفية في دولة الإمارات، في تمام الساعة التاسعة والنصف صباح الاثنين الماضي، اجتماعها الثاني لسـنة 2018، برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور/ أحمد عبد العزيز الحداد، رئيس الهيئة العليا الشرعية.
وقد استعرضت الهيئة عدة من التطورات الرقابية والتشريعية في الدولة واطلعت على بعض المعايير التي تستهدف المؤسسات المالية الإسلامية والتي سيصدرها مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي وناقشت عددا من المواضيع المتعلقة بها.
كما استمعت الهيئة إلى العرض الذي قدمه مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي واستراتيجيته في دعم الاقتصاد الإسلامي، كما شمل العرض بعض المبادرات التي يعتزم المركز القيام بها. وقد ثمنت الهيئة جهود المركز ونوهت بالعمل والتوجه التكاملي للمركز مع الرؤية والمبادرات التي اتخذتها دولة الإمارات لتطوير الاقتصاد الإسلامي وجعل دولة الإمارات مركزا ماليا له.
وقد استعرضت الهيئة بعض معايير الحد الأدنى بالنسبة للنوافذ الإسلامية ووجهت ببعض المتطلبات التي يجب توفرها في النوافذ الإسلامية لتعزيز الحوكمة والالتزام الشرعي لديها.
كما وضعت الهيئة، استرشادا بنظامها الأساسي، وعلى ضوء التحديات التي تشهدها صناعة الخدمات المالية الإسلامية، خطة استراتيجية للفترة 2018-2022 وخطة سنوية واضحة تتناول هذه التحديات وفق منهجية تحاورية من أجل الوصول إلى الأهداف المرسومة لها مما يدعم توجهات الدولة. وقد نصت الاستراتيجية على الهدف العام المرجو تحقيقه والأهداف الفرعية التي ترجمت إلى مخرجات واضحة.
كما ناقشت الهيئة خلال الاجتماع البنود والموضوعـات المدرجة على جدول أعمالها واتخذت القرارات المتعلقة بها.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.