اجتماعات حاسمة قبل تشكيل حكومة شعبوية في إيطاليا

دولي

اجتمعت قيادات كل من حركة خمس نجوم المناهضة للنظام وحزب الرابطة “اقصى اليمين” من جديد صباح أمس للقيام بالتعديلات الاخيرة على برنامجهما المشترك والاتفاق على مواصفات رئيس الوزراء الايطالي القادم.
وأعلن الحزبان ليلة أمس التوقيع على “عقد حكومة التغيير” الذي يتضمن 22 نقطة وأربعين صفحة، وقد قدم الى زعيمي الحزبين ماتيو سالفيني ولويجي دي مايو اللذين ناقشاه مساء.
ووعد زعيما الحزبين في رسائل فيديو نشرت على حسابيهما على “فيسبوك” بعرض اتفاقهما المقبل على أعضاء الحزبين للتصويت.
ويتوقع ان يحصل ذلك عبر الانترنت بالنسبة الى أعضاء حركة خمس نجوم، وعبر منصات للرابطة ستقام غدا السبت وبعد غد الاحد.
ويرفض كل من الحزبين أن يحصل زعيم الحزب الآخر على منصب رئيس الوزراء، غير ان دي مايو قال إن رئيس الوزراء سيكون “شخصية سياسية سيختارها الحزبان وتفوّض بمهمة محددة”.
وحصلت تسريبات صحافية لمقاطع كثيرة من البرنامج المشترك خلال الايام الأخيرة، غير ان الحزبين أكدا ان ما نُشر نسخة قديمة.
وتأثرت الاسواق المالية بنسخة المسودة الاولى للبرنامج التي تضمنت اقتراحا بالخروج من منطقة اليورو، وتراجعت بورصة ميلانو بنسبة 2,3% ليلة أمس.
وفتحت بورصة ايطاليا أمس على ارتفاع طفيف ب0,3 في المئة.ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.