فوز خامس للورنزو في جائزة كاتالونيا للدراجات النارية

الرياضية

احرز الدراج الاسباني خورخي لورنزو (دوكاتي) المركز الاول لفئة موتو جي بي أمس الاحد في جائزة كاتالونيا الكبرى، المرحلة السابعة من بطولة العالم للدرجات النارية، التي اقيمت على حلبة مونتميلو.
والفوز هو الثاني للورنزو هذا العام ومع دوكاتي بعد الاول قبل اسبوعين في جائزة ايطاليا، والخامس على حلبة مونتميلو، بعد ان انطلق من المركز الاول.
وانهى المايوركي مسافة 111,048 كلم (24 لفة) بزمن 40:13,566 دقيقة، متقدما بفارق مريح على مواطنه مارك ماركيز (هوندا) بطل العالم ومتصدر البطولة الحالية (4,479 ثوان)، والايطالي فالنتينو روسي (ياماها)، علما بأنه سينضم الى ماركيز في فريق هوندا نهاية الموسم.
وانهى السباق 13 دراجا فقط من اصل 26، وكان ابرز المنسحبين الايطالي اندريا دوفيتسيوزو (دوكاتي)، فيما عادل الاسباني داني بدروسا (هوندا) افضل مركز له هذا الموسم بحلوله خامسا، وجاء الفرنسي يوهان زراكو (ياماها تيك3) سابعا خلف الاسباني مافريك فينالس (ياماها).
وبقي ماركيز في الصدارة برصيد 115 نقطة امام روسي (88 نقطة) وفينالس (77) ثالث ترتيب اعام الماضي، فيما صعد لورنزو الى المركز السابع وله 66 نقطة، وهو نفس رصيد زميله دوفيتسيوزو، وصيف بطل العالم 2017.
فوز اول لكواتارارو
وفي فئة موتو 2، حقق الفرنسي الشاب فابيو كوارتارارو (19 عاما)، سائق سبيد آب، اول فوز في مسيرته في مختلف الفئات، قاطعا مسافة 101,794 كلم (22 لفة) بزمن 38:22,059 دقيقة، ومتقدما بفارؤق 2,492 ثانية على البرتغالي ميغل اوليفيرا (كاي تي ام)، في حين حل الاسباني اليكس ماركيز (كاليبكس) ثالثا بفارق 3,485 ثوان.
وقال كوارتارارو الملقب بال”ديابولو” اي الشيطان بعد الفوز “انا سعيد جدا. لم استطع تصديق أني كسبت السباق. انها نهاية اسبوع رائعة مع الانطلاق من المركز الاول واحراز المركز الاول في السباق”.
واكمل السباق 25 سائقا، وابرز المنسحبين اربعة دراجين من كاليكس هم الاسبانيان خوان مير وخورخي نافارو والايطاليان ماتيا بازيني ورومانو فيناتي انسحب ،
وبقي الايطالي فرانشيسكو بانيايا (كاليكس) الذي حل ثامنا، في صدراة الرتيب العام برصيد 119 نقطة بفارق نقطة واحدة فقط امام اوليفيرا ثالث بطولة العالم العام الماضي، وبقي ماركيز ثالثا بفارق 25 نقطة، فيما صعد كوارتارارو الى المركز العاشر وله 45 نقطة.
بيتزيكي غير راض ويبتعد
وفي فئة موتو 3، كان الفوز حليف الايطالي اينيا باستيانيني (هوندا) الذي انهى 21 لفة و97,167 كلم بزمن 38:36,883 دقيقة، متقدما على مواطنه ماركو بيتزيكي (كاي تي ام) بفارق بسيط هو 167 جزء بالالف من من الثانية، في حين حل الارجنتيني غابرييل رودريغو (هوندا) في المركز الثالث بفارق 0,170 ثانية.
وتميز السباق بسقوط العديد من السائقين ولم يكمله سوى 17 متسابقا، واحرز باستيانيني (20 عاما) المركز الاول لاول مرة في بطولة العالم الحالية، ويعود فوزه الاخير الى عام 2016 في جائزة اليابان الكبرى.
وقال بعد الفوز “انه احساس لا يصدق. انها اللحظة المناسبة التي انتظر فيها الفوز. لقد قاتلت اليوم وانطلقت بأقصى سرعة من اجل بلوغ الهدف والبقاء في المقدمة حتى النهاية”.
وحافظ بيتزيكي على صدارة بطولة العالم برصيد 103 نقاط، لكنه لم يكن راضيا عن النتيجة رغم انه حل ثانيا بعدما تجاوز رودريغو في الامتار الاخيرة.
وصرح بيتزيكي “انه اسوأ سباق في حياتي. عانيت طوال نهاية الاسبوع من مشاكل في الدراجة، لكني اعطيت كل ما استطيع في المنعطف الاخير”.
وابتعد بيتزيكي في الصدارة 19 نقطة عن اقرب منافسيه مستفيدا من حلول مطارده المباشر مواطنه فابيو دي جانأنطونيو (هوندا) في المركز التاسع، وانسحاب الاسباني خورخي مارتن (للمرة الثالثة في 2018) وآرون كانيت.
واهدى بيتزيكي مركزه الى الدراج الاسباني الشاب اندرياس بيريز (14 عاما) الذي لقي حتفه الاسبوع الماضي على الحلبة ذاتها خلال منافسات الشباب. وتقام المرحلة الثامنة بعد اسبوعين في جائزة هولندا الكبرى. أ ف ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.