قتل زوجين وأضرم النار بمنزلهما

المؤبد لتونسي متعاطف مع “داعش” في النمسا

دولي

 

أدانت محكمة محلفين في النمسا أمس، تونسياً متعاطفاً مع تنظيم “داعش” الإرهابي، بقتل زوج وزوجته، وحكمت عليه بالسجن المؤبد.
واعترف الرجل بأنه قتل في مدينة لينتس في يونيو 2017، الزوج والزوجة المسنين، ثم أضرم النار بعد ذلك في منزلهما.
ويذكر أن المتهم يعيش في النمسا منذ أكثر من 25 عاماً، وكان قد سلم نفسه للسلطات في وقت لاحق بعد الجريمة.
وأدانت المحكمة المتهم بالقتل وإضرام النار وتهديد موظف قضائي، لكنها برأته من تهمة الانضمام إلى “داعش” الإرهابي، ولا يزال الحكم غير ساري المفعول بعد.
وفي أعقاب وقت قصير من الجريمة، قال المتهم 55 عاماً لدى الشرطة إنه أراد أن يقدم مثالا للمجتمع وحزب الحرية النمساوي اليميني الذي كان يشعر من قبله بالتمييز لأنه أجنبي.
ومن المفترض أن الرجل مجد إيدلولوجية “داعش” الإرهابي على فيس بوك والهجمات الإرهابية،
وحسب تقرير لخبير في الطب النفسي، فإن الرجل عاقل لكنه خطير، وقد تم نقله إلى مؤسسة للمجرمين اللافتين للانتباه نفسياً.ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.