مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر توقع مذكرة تفاهم مع بنك الإمارات دبي الوطني

الإمارات

 

وقعت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر مذكرة تفاهم مع بنك الإمارات دبي الوطني لنشر ثقافة الوقف التعليمي ومساندة القصر لبلوغ مراحل تعليمية عليا متقدمة مع ما يتطلبه ذلك من جهود مضاعفة وإعداد مكثف .
وقع مذكرة التفاهم عمر جمعه المازمي مدير إدارة تنمية الوقف في مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر وفيكرام كريشنا نائب رئيس تنفيذي رئيس إدارة التسويق وتحسين تجربة العملاء في بنك الإمارات دبي الوطني .
وحددت مذكرة التفاهم الإطار العام الذي يتم من خلاله تيسير وتطوير التعاون بين الطرفين في المجالات ذات الاهتمام المشترك ولخّصت المذكرة الأهداف العامة للتعاون في دعم وتنمية واستثمار أموال الوقف وتفعيل البرامج والفعاليات الخيرية والعلمية والاجتماعية.
ورسمت المذكرة ثلاثة مجالات رئيسية للتعاون من أجل تحقيق أهدافها العامة وهي أولا برنامج ولاء بعنوان “بلس بوينتس” يتيح لحاملي بطاقة الائتمان من بنك الإمارات دبي الوطني تحويل نقاطهم إلى مبالغ مالية واستخدامها لتقديم التبرعات التي تمكّن القصّر من متابعة تحصيلهم العلمي.
أما المجال الثاني للتعاون فيتمثل في دعم المشاريع الوقفية وفي مقدمتها المشروع الوقفي “مشروع عام زايد” الذي سيعود ريعه لرعاية الفئات المحتاجة في المجتمع كالأسر الفقيرة والمتعففة والأيتام وذوي الاحتياجات الخاصة والتعليم والصحة وغيرهم، فيما يتركز المجال الثالث في التعاون على تضافر جهود المؤسستين للتعريف بنشاطات وفعاليات كل منهما عبر منصات التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني والرسائل النصية القصيرة بهدف تسليط الضوء على مختلف المشاريع الرامية لتمكين القصر وتعزيز ثقافة الوقف الهادف ذي العائد المجتمعي العام.
واكد عمر جمعة المازمي حرص مؤسسة الاوقاف على إبرام شراكات استراتيجية مع مؤسسات فاعلة تشاركها الرؤية الهادفة ذاتها في تمكين القصر وترسيخ ثقافة الوقف التنموي ..منوها بأهميبة التعاون مع بنك الإمارات دبي الوطني خاصة على صعيد العمل المشترك لدعم مشاريع تمكين القصر وتنمية الوقف.
من جانبه اكد أحمد المرزوقي اهمية شراكة البنك مع المؤسسة والتي ستتيح لعملاء البنك إمكانية التبرعللمؤسسة وتمكنهم من القيام بدور إيجابي وفاعل في المجتمع علاوة على إسهامها في ترسيخ ثقافة الوقف التعليمي وتأهيل القصّر لمتابعة دراساتهم العليا، منوها أن هذه الشراكة ستسهم في تعزيز جهود التنسيق والتعاون المشترك وتبادل الخبرات ونقل المعرفة بين الجانبين بهدف توفير المزيد من الدعم للفئات المحتاجة في مجتمع دولة الإمارات .وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.