الأول من نوعه في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

“دبي للمستقبل” تحتضن مركز “ويف سبيس ” في “منطقة 2071”

الإمارات

 

أعلنت مؤسسة دبي للمستقبل أنها ستحتضن مركز ويف سبيس – EY wavespace – في “منطقة 2071” التابعة لها في دبي والذي يعد المركز الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ويأتي كجزء من شبكة مراكز النمو والابتكار “wavespace” التابعة لشركة إرنست ويونغ ” EY ” حول العالم.
وتهدف EY – من خلال المركز – إلى إيجاد حلول مبتكرة للتحديات التي تواجه العمل الحكومي وتسخيرها لتعزيز جودة حياة أفراد المجتمع مع التركيز بشكل خاص على قدرات تحليل البيانات وسعادة المواطنين وتجربة المستهلك ضمن بيئة “وي? سبيس″ المتميزة والتي تشجع على التعاون والعمل المشترك ومن المتوقع أن يتم افتتاح المركز في شهر سبتمبر 2018.
وأكد عبد العزيز خالد الجزيري نائب الرئيس التنفيذي في مؤسسة دبي للمستقبل أن مركز ” ويف سبيس ” يشكل منصة عمل لتطويع التقنيات الحديثة وإيجاد حلول مبتكرة مرتكزة على تقنيات المستقبل ما ينسجم مع مستهدفات مئوية الإمارات 2071 الهادفة إلى أن تكون الإمارات الأفضل عالميا في المجالات كافة.
وأضاف الجزيري أن التعاون مع شركة ” EY ” ينسجم مع رؤية “منطقة 2071″ الرامية لتوسيع دائرة شراكاتها لتصبح المركز الرئيسي والحاضنة لشركات التكنولوجيا المستقبلية والشركات الناشئة والخدمات والمختبرات الذكية العالمية بما ينسجم مع استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي التي ستعتمد عليها الخدمات والقطاعات والبنية التحتية المستقبلية في الدولة لتطوير العمل الحكومي.
من جهته قال جو مورفي الشريك المسؤول عن شركة ” EY ” في دولة الإمارات إن شركته ستتعاون من خلال مركز ” وي? سبيس ” مع العملاء للخروج بحلول مبتكرة للتحديات الأكثر إلحاحا في العالم لمساعدتهم على تحقيق الازدهار في عصر التحول التقني الذي نعيشه ودخول مرحلة الثورة الصناعية الرابعة .. مشيرا إلى أن هذا المركز في دبي يعتبر جزءا من استثمار قيمته ملايين الدولارات في 16 مركزا رئيسيا تنتشر في أهم المدن الحاضنة للابتكار في أنحاء العالم وسيوفر المركز بيئة مبتكرة تتيح للعملاء العمل بشكل تعاوني لفهم تأثير التقنيات الإحلالية وكيف يمكن للمؤسسات والحكومات والهيئات التنظيمية والمجتمعات بشكل عام الاستفادة منها.
من ناحيته قال كابيل راغورامان رئيس خدمات الاستشارات الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى EY إن ما يثير اهتمام شركته في ” منطقة 2071 ” هو عزمها على تنفيذ مبادرات جريئة عبر قطاعات متنوعة كمحفزات لإحداث التغيير المنشود سواء من أجل تحسين العمل الحكومي أو تعزيز سعادة ورفاه المواطنين .. معربا عن تطلعه للاستفادة من هذه الإمكانيات والقدرة على العمل مع الشركاء المؤسسين لدى ” منطقة 2071 ” لتشكيل فرق مشتركة قادرة على بناء عالم أفضل للعمل.
وأضاف أن مركز “وي? سبيس” سيسمح للحكومة والشركات باستكشاف أفكار مبتكرة جديدة لاحتضان عصر التحولات ويمكن تحقيق ذلك من خلال المشاركة في خلق تهيئة تفاعلية من أجل تطوير نماذج أعمال جديدة وإطلاق العنان للقدرات الكامنة عبر أحدث التقنيات الرقمية الناشئة.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.