روسيا تطور غواصة تبقى أشهر تحت الماء دون طاقم وطاقة نووية

بوتين يجري مباحثات مع نظيره الكوري الجنوبي في موسكو

الرئيسية دولي

 

أجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مباحثات مع نظيره الكوري الجنوبي مون جيه إن – في موسكو أمس – حول العلاقات الثنائية بين البلدين وتسوية الوضع في شبه الجزيرة الكورية.
وقال بوتين خلال اللقاء إن بلاده كانت تدعو دوما لتطبيع الأوضاع مع كوريا الشمالية وأنها ستساهم مستقبلا في تلك التسوية فيما أكد مون جيه إن على وجود أهداف مشتركة مع نظيره الروسي تخص نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية والتعاون الوثيق في تحقيق تلك الأهداف.
من جهة ثانية أعلنت مؤسسة الدراسات المتقدمة الروسية عن قيام العلماء الروس بتطوير غواصة مسيرة تستطيع البقاء أشهر تحت الماء دون طاقم وطاقة نووية.
وقال إيغور دينيسوف نائب مدير عام المؤسسة إن علماء روس في المؤسسة يعملون على تطوير غواصة مسيرة تستطيع عبور طريق البحر الشمالي ” وعند الضرورة تحت الجليد ” دون استخدام الطاقة النووية وتكون قادرة على الإبحار دون طاقم لفترة طويلة تستغرق على الأقل ثلاثة أشهر” .
وأوضح دينيسوف أن العمل يجري حاليا على تطوير محركات الاحتراق الخارجي والتي تسمى محركات ستيرلنغ فيما سيظهر أول نموذج في نهاية العام المقبل على أن تبدأ الاختبارات والتجارب في الشمال حيث الظروف القاسية بعد أن يقوم العلماء بإجراء تجارب للتغلب على المسافة الضرورية في البحر الأسود بعد ذلك ستوكل إليها مهمة الإبحار تحت الماء لمسافة 2000 كيلومتر”.
وستحصل روسيا في حالة نجاح المشروع على غواصات ذاتية القيادة قادرة على الإبحار في المحيط العالمي ودون استخدام المفاعلات النووية لحركتها.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.