جرحى في خروج قطار عن سمكته وحريق قرب مطار القاهرة

أحكام بإعدام 31 مداناً في مصر بجرائم مختلفة

الرئيسية دولي

 

قضت محاكم مصرية بإعدام 31 متهما في قضايا مختلفة تتراوح بين الفرار من السجن وقتل عناصر من الشرطة، حسب ما ذكر الاعلام الرسمي.
ونقلت صحيفة “الاهرام” الحكومية أمس ان محكمة جنايات الاسماعيلية، شمال شرق البلاد، قضت بالإعدام شنقا لـ 13 متهما في واقعة فرار من السجن في اكتوبر 2016 وقتل ضابط شرطة واحد المواطنين.
وتابعت الصحيفة “اصدرت المحكمة حكمها حضوريا بحق ستة متهمين وغيابيا لسبعة متهمين آخرين لهروبهم”.
كما اشارت الصحيفة الى تصديق محكمة جنايات الزقازيق بمحافظة الشرقية في دلتا النيل، على قرار المفتي “بالإعدام شنقا لسبعة حضوريا لاربعة من اعضاء جماعة الاخوان الارهابية لقتلهم أمين شرطة” في 2015.
وكان موقع الصحيفة الحكومية قد نشر الخميس قرار محكمة الجنايات نفسها بإعدام 11 متهما بقتل ثلاثة افراد من الشرطة عام 2015 بعد موافقة المفتي الذي احيلت اليه القضية في يونيو الماضي، وبامكان المتهمين الطعن في الاحكام التي صدرت في حقهم.
ومنذ اطاح الجيش بالأإخواني المعزول محمد مرسي في 2013 بعد احتجاجات شعبية ضخمة، تخوض قوات الامن وخصوصا في شمال سيناء مواجهات عنيفة ضد مجموعات إرهابية بينها الفرع المصري لتنظيم “داعش” الإرهابي المعروف إعلامياً ب”ولاية سيناء” المسؤول عن شن عدد كبير من الاعتداءات الدامية في البلاد.
من جهة ثانية أعلنت مصادر مطلعة بمطار القاهرة ، وقوع انفجار قرب حرم المطار، مشيرةً إلى أنها بعيدة تماماً عن المطار، نافيةً تأثر حركة الطيران والملاحة الجوية به، أو تسببها في تأخير هبوط أو إقلاع الطائرات.
وقالت المصادر: “فور حدوث الانفجارات وسماع صوتها في منطقة شرق المطار، توجه عدد من سيارات المطافىء والإسعاف إلى شرق المطار، ولم يُعور على شيء، رغم تمشيط المنطقة”.
وقال رئيس الشركة القابضة للملاحة الجوية، المهندس محمد سعيد إنه “لم تحدث أي انفجارات داخل أسوار مطار القاهرة، والانفجار نجم عن حريق في خزاني مواد بترولية تابعين لإحدى شركات البتروكيماويات على طريق المطار الدولي”.
وأشار وزير الطيران المدني المصري الفريق يونس المصري إلى أن انفجاراً وقع في خزانين للوقود خارج محيط مطار القاهرة، وأن حركة الطيران لم تتأثر به.
وكان مصدر أمني قال في وقت سابق إن الرحلات في المطار عُلقت مؤقتاً بعد الانفجار الذي سمع في مناطق واسعة بالعاصمة.

كما أصيب 55 شخصا في خروج عربات قطار عن مسارها أمس الجمعة في جنوب مصر، حسب ما قال مسؤول بوزارة الصحة.
وقال احمد محيي القاصد مساعد وزير الصحة المصري “العدد النهائي الذي تم نقله بسيارات الاسعاف بعد تمام الاخلاء هو 55”.
وتابع القاصد “لا وفيات والاصابات حتى الان ليست خطيرة فهي بين سحجات وكدمات”.
وكانت هيئة سكك حديد مصر قد اكدت في بيان سقوط ثلاث عربات لأحد قطارات الوجه القبلي عن المسار في منطقة البدرشين بمحافظة الجيزة غرب القاهرة.
وافاد مسؤول امني بأن سائق القطار قام بتسليم نفسه للسلطات.
وامر النائب العام المصري نبيل صادق النيابة العامة بتولي التحقيقات والوقوف على اسباب وقوع الحادث.
وفي فبراير الماضي قتل 10 اشخاص واصيب 15 آخرون في تصادم قطارين بحافظة البحيرة بشمال مصر، اثر تصادم قطار بضائع بقطار ينقل ركابا.
وفي اغسطس 2017 قتل 43 شخصا على الأقل واصيب العشرات في تصادم قطارين عند مدخل مدينة الإسكندرية.ا.ف.ب+وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.