اليمن: انضمام 7 آلاف مقاتل من تهامة إلى "ألوية العمالقة"

التحالف يستعد لتحرير تعز من 4 جبهات

الرئيسية دولي

بدأ التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، والجيش الوطني اليمني التحرك على 4 جبهات متزامنة في الشريجة والقبيطة في لحج والصلو والوازعية العقمة في تعز للزحف نحو محافظة تعز المحاصرة، وذلك بمساندة فاعلة من طيران التحالف، الذي استهدف مواقع وتحصينات ميليشيا الحوثي الانقلابية.
وأعلن قائد اللواء 35 مدرع، العميد ركن عدنان الحمادي، في بيان، أن العملية العسكرية تأتي بالتنسيق مع قيادة المنطقة العسكرية الرابعة وقيادة التحالف العربي في عدن، وضمن خطة عسكرية تشمل أيضاً جبهات حيفان والقبيطة وكرش وماوية جنوب شرقي محافظة تعز.
ومن جانبه، قال القائد العسكري فؤاد الشدادي، إن أفراد اللواء 35 مدرع بقيادة فاروق الجعفري، وتحت إشراف قائد الجبهة العقيد أحمد القدسي تقدموا في نقيل الصلو على مشارف جبهة الدمنة، وقتلوا 5 من الميليشيات وأسروا 3 آخرين، وغنموا مخزناً من العبوات الناسفة والألغام والعتاد العسكري.
وأضاف الشدادي، أن ميليشيا الحوثي حاولت الهجوم على المواقع، التي سيطرت عليها قوات الشرعية، لكنها فشلت، فيما لا يزال الجيش اليمني يتمركز بمواقعه التي استعادها، مشيداً بدور طيران التحالف ومساندته واستهدافه تعزيزات الميليشيات ومواقعهم.
وفي جبهة القبيطة، قال المتحدث باسم الجيش والمقاومة، أحمد منتصر القباطي، إن الجيش الوطني سيطر على شرف عيريم ومنطقه عيريم، لافتاً إلى تقدمهم نحو سوق الإثنين بتغطية جوية من مقاتلات التحالف العربي.
وأكد القباطي أن الزحف مستمر بينما تلوذ الميليشيات بالفرار وتحتمي داخل مدرسة الثورة، مضيفاً “عناصرنا تتأهب لاقتحام المدرسة ومنطقة سوق الإثنين وسط تحليق مستمر لطيران التحالف”.
تتواصل المعارك العنيفة، ، بين قوات الجيش الوطني اليمني ومليشيا الحوثي الانقلابية بمديرية الصلو، جنوب شرق محافظة تعز .
ونقل الموقع الرسمي للجيش اليمني عن القائد العسكري في جبهة الصلو العقيد أمين البريهي أن “قوات الجيش الوطني مستمرة في التصدي لهجمات المليشيا الانقلابية في نقيل مديرية الصلو، ولن تتمكن المليشيات من استعادة أي موقع فقدته خلال الفترة الماضية” .
وأكد البريهي أن المعارك أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المليشيا، إضافةً الى تدمير عدد من الآليات التابعة لها.
وأضاف أن “مليشيا الحوثي الانقلابية تواصل قصفها العشوائي لقرى مديرية الصلو بكافة الأسلحة الثقيلة، رداً على الخسائر التي لحقت بها في تلك المعارك”.
من جهة ثانية أعلنت ألوية العمالقة، أحد أبرز فصائل المقاومة المشاركة تحرير الساحل الغربي ، انضمام ما يقارب من 7 آلاف مقاتل جديد، من أبناء تهامة إلى صفوفها.
وقال بيان صادر عن المركز الاعلامي لألوية العمالقة إن الآلاف من أبناء تهامة أعلنوا انضمامهم للمشاركة في عمليات تحرير الساحل الغربي، وفق ما ذكر موقع “سبتمبر نت” التابع للجيش الوطني اليمني.
وذكر المركز أن لواء الحديدة، أعلن انضمامه إلى ألوية العمالقة التي يقودها عبد الرحمن أبو زرعة المحرمي، وسُمي بللواء التاسع عمالقة بقيادة يحيى الوحش.
وأكد المركز الاعلامي أن مقاومة الزرانيق من أبناء تهامة هي الأخرى أعلنت انضمامها إلى ألوية العمالقة، وأنها بصدد تشكيل لواء ضمن ألوية العمالقة، إضافةً إلى اللواء الثاني عمالقة، الذي يخوض معارك تحرير حيس، وكتائب الشهيد حسن دوبلة.
ميدانياً، تواصل ألوية العمالقة والمقاومة التهامية هجماتها على مليشيا الحوثي الإنقلابية في مناطق المغرس والسويق جنوبي التحيتا لمحاولة تطهيرها وفتح الخط الرابط بين مدينة التحيتا والخط الساحلي.
وحسب موقع “سبتمبر نت”، قالت مصادر ميدانية إن “ألوية العمالقة دفعت بقوات إضافية إلى منطقة الجبلية للضغط ومحاصرة المليشيا في السويق والمغرس”.
وفي السياق ذاته، حررت ألوية العمالقة قرية نوبة عياش بين مديرية زبيد والتحيتا، والخط الاسفلتي الرابط بينهما.
وفي غضون ذلك، شنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية مكثفة استهدفت مواقع وتجمعات مليشيا الحوثي الإنقلابية في عديد مناطق في الساحل الغربي، تكبدت خلالها خسائر كبيرة في العتاد والارواح.
وتكبدت المليشيا الحوثية خلال الساعات الماضية أكثر من 10 قتلى وعدد من الجرحى في التحيتا.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.