توقيع اتفاقية التأسيس بحضور شي جين بينغ ومحمد بن زايد

حكومة جيانغسو الصينية تؤسس شركة مالية حكومية في سوق أبوظبي العالمي

الإقتصادية

أبوظبي – الوطن
شهد فخامة شي جين بينغ رئيس جمهورية الصين الشعبية الصديقة وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، توقيع اتفاقية تأسيس حكومة مقاطعة جيانغسو الصينية لأول شركة خدمات مالية حكومية مملوكة للجمهورية الصينية في سوق أبوظبي العالمي، لتوفير الاستثمارات الاستراتيجية والدعم المالي للشركات والمستثمرين والمشاريع الصينية في إطار دعم مبادرة “الحزام والطريق”.

ووقّع الاتفاقية كلاً من بن وانغ، رئيس مجلس إدارة مجموعة “جيانغسو الصين الدولية”، وسعادة أحمد علي الصايغ، رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي العالمي، وذلك في ديوان صاحب السمو ولي العهد في أبوظبي ضمن إطار الزيارة التاريخية لفخامة الرئيس الصيني والوفد الرفيع المرافق له لدولة الإمارات، حيث أتت الاتفاقية في أعقاب توقيع إطار عمل مشترك بين “المنطقة الصناعية للتعاون الاقتصادي والتجاري المشترك بين الإمارات والصين” بقيادة مقاطعة جيانغسو الصينية وسوق أبوظبي العالمي لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين الإمارات والصين وتفعيل مجالات التعاون التجاري المشترك.

وتحمل الشركة الجديد اسم “مجموعة التعاون الصناعي المالية المحدودة”، وهي أول شركة خدمات مالية صينية من نوعها تحصل على الترخيص من سلطة تنظيم الخدمات المالية التابعة للسوق لمزاولة أنشطة منظمة لتوفير وترتيب حلول الائتمان عبر منصة سوق أبوظبي العالمي، حيث ستسهم الشركة الجديدة بشكل هام في تقديم تسهيلات إقراض فعّالة لدعم الاستثمار والاحتياجات المالية للشركات الصينية المتواجدة في مدينة خليفة الصناعية بأبوظبي “كيزاد” عبر تقديم حزمة شاملة من الخدمات المالية لدعم مبادرة “الحزام والطريق” وتمكين الشركات الصينية من التوسع في المنطقة، ودعم جهود تدويل العملة الصينية “الرنمينبي” واستخدامها في المشاريع الاستثمارية والمالية.

وقال سعادة أحمد علي الصايغ، رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي العالمي: “يوفر الموقع الاستراتيجي لأبوظبي في ممر “الحزام والطريق” حلقة وصل فعّالة للاقتصادات سريعة النمو في الشرق الأوسط وأفريقيا، وشبه القارة الهندية، ومناطق جنوب شرق آسيا والصين الكبرى. ونفخر بأن يكون سوق أبوظبي العالمي مساهماً بناءً في دعم مبادرة “الحزام والطريق”، وأن نعمل بشكل وثيق مع شركائنا الصينين لتحقيق أهدافهم الاستثمارية”.

وأضاف بأن تأسيس الشركة الجديدة سيدعم تواجد المزيد من الشركات الصينية في أبوظبي الباحثة عن فرص تجارية مواتية على طول طريق “الحزام والطريق” بما يشمل المنطقة، مؤكداً على التزام سوق أبوظبي العالمي بتعزيز سهولة التعاملات العابرة للحدود ومواصلة خلق فرص عمل واستثمار جديدة بين اقتصاد الدولتين الصديقتين.

من جانبه، قال بن وانغ، رئيس مجلس إدارة مجموعة “جيانغسو الصين الدولية”: “نحن سعداء بتعزيز شراكتنا المستمرة مع سوق أبوظبي العالمي عبر تأسيس هذه الشركة الجديدة التي نتطلع لبدء نشاطها قبل نهاية العام الجاري. وتمثل المنطقة الصناعية للتعاون الاقتصادي والتجاري المشترك بين الإمارات والصين جسراً حيوياً يربط بين اقتصاد الدولتين، ومبادرة رئيسة لدعم استراتيجية “الحزام والطريق”. ومن المتوقع أن تدير الشركة الجديدة تدفقات استثمارية تقدر قيمتها بحوالي ملياري دولار أمريكي تقدم للهيئات والشركات الصينية العاملة في إطار منطقة التعاون المشترك، ونأمل أن يساهم توفر المزيد من الخدمات المالية المتكاملة والشاملة في تشجيع أعداد أكبر من الشركات الصينية لتأسيس تواجدها في الإمارات وتمكينها من النمو والتوسع بنجاح لتحقيق أهدافها المرجوة”.

يذكر أن شركة “مجموعة التعاون الصناعي المالية المحدودة” تستهدف ترسيخ مكانتها في دولة الإمارات للمساهمة بشكل فعال في دعم استراتيجية “الحزام والطريق”، وتوسيع نطاق خدماتها مستقبلاً لتعزيز تواجدها ضمن مناطق تعاون صناعي جديدة. ويواصل سوق أبوظبي العالمي، ولجنة التطوير والاصلاح لمقاطعة جيانغسو، وشركة “الاستثمار والتعاون وراء البحار لمقاطعة جيانغسو المحدودة” العمل المشترك لبحث مجالات التعاون الجديدة في المبادرات التي تعزز فرص التعاون الاقتصادي الفعّال بين الجانبين الإماراتي والصيني.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.