حاكم الشارقة يوقع عقد إنشاء الحديقة النباتية الجديدة بالإمارة

 

وقع صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة أمس في مقر إقامته في العاصمة البريطانية لندن، عقد إنشاء المرحلة الأولى للحديقة النباتية الجديدة بإمارة الشارقة.
ويعد مشروع الحديقة النباتية الجديدة الذى تبلغ مساحته أكثر من 600 ألف متر مربع، ويقع بجوار جامع الشارقة الجديد عند تقاطع طريق الشارقة – كلباء مع طريق الإمارات العابر.. عملا فريدا ومشروعا علميا، يضاف إلى سجل إمارة الشارقة الحافل بالإنجازات، واستكمالا للرؤية التعليمية والثقافية والعلمية لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، من خلال إنشاء حديقة تحوي على مقتنيات نباتية نادرة من مختلف أقطار العالم، وسيتم توثيقها طبقا لأحدث النظم العالمية، بالإضافة إلى إنشاء مراكز تعليمية وتدريبية متقدمة لمختلف الفئات العمرية، ومعاهد بحثية متخصصة في علوم النبات الحديثة.
وسيتيح المشروع للزوار من المواطنين والمقيمين بإمارة الشارقة والدولة وطلبة الجامعات والباحثين في مختلف التخصصات العلمية، التعرف على هذه المقتنيات وزيادة مداركهم الفكرية ومعلوماتهم حول عدد من النباتات النادرة وأهميتها.
وتعتبر الحديقة النباتية الجديدة، إلى جانب بنك البذور والمعشبة بمدينة الذيد إضافات هامة للمؤسسات العلمية والتعليمية والثقافية العديدة التي تتميز بها إمارة الشارقة، وتعكس رؤية صاحب السمو حاكم الشارقة، في استخدام البحوث العلمية والابتكار للوصول إلى التعامل الأمثل مع التحديات التي تواجه مجتمعاتنا والتي تدفع عجلة التطور والتقدم في مختلف المجالات.
ويتميز مشروع الحديقة النباتية الجديدة بالموقع الاستراتيجي الهام، حيث يقع على مدخل إمارة الشارقة للقادمين والمتوجهين من وإلى إمارات دبي ورأس الخيمة وأم القيوين، مما يجعلها موقعا وسطا يسهل الوصول إليه من مختلف إمارات الدولة.
شهد توقيع العقد كل من السيد أندرو والي رئيس مؤسسة جريمشو للاستشارات، والسيد كيث برويس مدير المؤسسة، والدكتور عمرو عبدالحميد مدير أكاديمية الشارقة للبحوث. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.